هاميلتون جاهز لتحقيق حلم حياته في أوستن

Sat Oct 24, 2015 6:28am GMT
 

أوستن (تكساس) (رويترز) - سيحقق لويس هاميلتون حلم حياته إذا أحرز لقب بطولة العالم فورمولا 1 للسيارات للمرة الثالثة عندما يخوض السباق في أوستن بالولايات المتحدة يوم الأحد لكنه سيواجه بعدها سؤالا مهما.. ماذا بعد؟

ويبدو هاميلتون أشبه بمتسلق جبال على بعد خطوة واحدة من الوصول إلى القمة ويدرك السائق البريطاني أيضا أنه يبقى في مهب الريح في سباق جائزة أمريكا الكبرى.

ودون وجود رغبة في استباق الأحداث فإن هاميلتون يدرك ضرورة التركيز على طموحات مشواره.

وقال هاميلتون عن إمكانية معادلة مثله الأعلى في صغره البرازيلي الراحل ايرتون سينا بطل العالم ثلاث مرات "يمكنني تخيل ذلك وبالنسبة لي سيكون أشبه بالوصول إلى قمة جبل إيفرست. أعني أنه ماذا بعد؟"

وبالنسبة لكثيرين فإن الإجابة ستكون بسيطة وهي محاولة الفوز بمزيد من الألقاب لكن فوز سينا بثلاثة ألقاب تعني الكثير لهاميلتون.

ولطالما أراد هاميلتون (30 عاما) - الذي اجتاز عدد انتصارات السائق البرازيلي في السباقات - أن يفوز باللقب ثلاث مرات وليس سبع مرات مثلا مثل مايكل شوماخر أو أربع مرات مثل سيباستيان فيتل بل كان يرغب في تكرار ما فعله سينا على وجه التحديد.

وكما قال هاميلتون في اليابان منذ أسبوعين فإنه لم يفكر في أن يسير على خطى أي سائق آخر غير سينا.

وقال هاميلتون "لا يوجد أي جبل آخر أعلى لكن دائما ما تكون هناك تحديات أصعب في جبال أقل ارتفاعا. الأمور تتغير ولذلك فلا أعرف ما سيحدث" وذلك في ظل عدم معرفة السائق البريطاني برد فعله إذا فاز.

وأضاف "سأواصل رغبتي في تحقيق الفوز. وهذا لن يتغير بداخلي. هذا التنافس موجود في دمي.. لم أفكر أبدا في إمكانية تجاوز ثلاثة ألقاب. ولم أفكر حتى في إمكانية إحراز اللقب مرتين."   يتبع

 
البريطاني لويس هاميلتون سائق مرسيدس في أوستن بالولايات المتحدة يوم الخميس. تصوير: هوتش زوي - رويترز. 
تستخدم الصورة للأغراض التحريرية فقط.