25 تشرين الأول أكتوبر 2015 / 21:15 / منذ عامين

هاميلتون يحرز لقبه الثالث في فورمولا 1 بعد اثارة في سباق امريكا

هاميلتون يحتفل بفوزه بسباق امريكا في فورمولا 1 يوم الاحد. تصوير: ادريس لطيف - رويترز.

اوستن (تكساس) (رويترز) - انضم لويس هاميلتون إلى مجموعة من صفوة السائقين الفائزين ببطولة العالم لسباقات فورمولا 1 للسيارات ثلاث مرات يوم الأحد بعد فوزه بسباق امريكا المثير الذي أبقى الجماهير على أطراف أصابعهم إلى النهاية.

وقال هاميلتون في دائرة الراديو الخاصة بفريقه مرسيدس وهو يبكي بعدما بلغ خط النهاية متقدما بفارق 2.8 ثانية على زميله الالماني نيكو روزبرج الذي تصدر السباق قبل ارتكابه خطأ قرب النهاية "هذه أروع لحظة في حياتي."

وحقق هاميلتون - الذي أصبح أول سائق بريطاني يفوز باللقب مرتين متتاليتين - حلما راوده طيلة حياته بمعادلة رصيد مثله الأعلى ايرتون سينا وهو السائق البرازيلي الذي توج ثلاث مرات قبل وفاته عام 1994.

واحتل سيباستيان فيتل سائق فيراري وبطل العالم أربع مرات المركز الثالث بعدما بدأ من المركز 13 وشق طريقه حتى نافس روزبرج عن قرب في اللفة الأخيرة.

واذا كان فيتل تمكن من تجاوز روزبرج فإن احتفالات "الثنائية" كانت ستتأجل. ونال مرسيدس ثاني لقب على التوالي في بطولة الصانعين قبل أسبوعين في روسيا.

وقال هاميلتون الذي كان في حاجة للتفوق بتسع نقاط على فيتل وبنقطتين على روزبرج ليحصل على اللقب مع تبقي ثلاثة سباقات على النهاية "أشعر بالصدمة. هناك العديد من الأوقات ظننت فيها أنني خسرت السباق."

ووجه إليه الأسئلة على منصة التتويج المغني البريطاني التون جون وقام هاميلتون برش الشمبانيا بينما بدا روزبرج في صدمة ونادرا ما صدر عنه رد فعل.

وقبل مراسم التتويج قذف هاميلتون بقبعة إلى زميله ليرتديها. وقذفها السائق الالماني مجددا وملامح الاشمئزاز تبدو عليه. ولم يكن هناك أي حاجة لكلمات أخرى.

والانتصار الذي تحقق في ليلة متقلبة كان الثالث لهاميلتون في أربعة سباقات أقيمت في اوستن وجعل السائق البالغ عمره 30 عاما أول من يفوز بعشرة سباقات أو أكثر في موسم واحد.

كما أنه السائق البريطاني الثاني فقط منذ جاكي ستيوارت عام 1973 الذي يفوز بثلاثة ألقاب في فورمولا 1.

لكن في أغلب فترات السباق - الذي أقيم على حلبة جافة بعد أن أدت الأمطار الغزيرة إلى تأجيل التجارب التأهيلية من السبت إلى صباح الأحد - بدا أن هاميلتون سيواصل الانتظار حتى يحقق حلمه.

وانتزع السائق البريطاني الصدارة في البداية واحتك إطار سيارته بسيارة روزبرج عند المنعطف الأول ليجبر زميله على الابتعاد والتراجع للمركز الرابع.

لكنه لم ينجح في الابتعاد عن سيارتي رد بول وتقدم دانييل ريتشياردو إلى الصدارة بعد مرور 15 لفة.

وتراجع هاميلتون بعد ذلك للمركز الرابع بينما عاد روزبرج للصدارة بعد 22 لفة عقب التوقف في حارة الصيانة لكن دخول سيارة الأمان لأول مرة جعل المنافسة مفتوحة مرة أخرى.

وكان روزبرج في طريقه للانتصار عندما ارتكب خطأ قبل سبع لفات على النهاية ليستغل هاميلتون الفرصة.

اعداد أحمد ماهر للنشرة العربية

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below