7 تشرين الثاني نوفمبر 2015 / 11:00 / بعد عامين

مويز مدرب سوسيداد مطمئن على مستقبله رغم الهزيمة

(رويترز) - لا يشعر ديفيد مويز مدرب ريال سوسيداد بأي قلق على مستقبله رغم هزيمة فريقه في دوري الدرجة الأولى الاسباني لكرة القدم أمام لاس بالماس الوافد الجديد يوم الجمعة ويعتقد المدرب الاسكتلندي إنه سيحصل على فرصة حتى نهاية الموسم لإصلاح الوضع.

ديفيد مويز مدرب ريال سوسيداد اثناء مباراة بالدوري الاسباني يوم 18 اكتوبر تشرين الأول 2015. تصوير: فينست وست - رويترز

ويحتل ريال سوسيداد المركز 16 بين فرق دوري اسبانيا العشرين بتسع نقاط من 11 مباراة اثر هزيمته 2-صفر أمام مضيفه لاس بالماس الذي جمع نفس العدد من النقاط.

وربما يتراجع فريق المدرب مويز أكثر من ذلك إذا ما جاءت نتائج فرق أخرى في غير صالحه خلال بقية مباريات الجولة الحالية مطلع هذا الأسبوع.

وقال مويز في مؤتمر صحفي ”أنا لا أشعر بالقلق على مستقبلي.“

وأضاف مدرب ايفرتون ومانشستر يونايتد السابق ”أنا هنا لأبقى حتى نهاية الموسم وأنا أقوم بعملي. علينا النظر بالنسبة للمدى الطويل وأنا أثق في اللاعبين وهم يدركون أنني أدعمهم لكن عليكم إثبات جدارتهم وقدراتهم.“

أحرز هدفي لاس بالماس لاعباه جوناثان فييرا وسيرجيو أراوخو.

وقدم سوسيداد أداء ضعيفا يوم الجمعة كما أنه لم يحقق مركزا أفضل مما كان عليه عندما تولي مويز مسؤولية تدريبه قبل عام.

لكن المدرب الاسكتلندي يؤكد بأنه ”معتاد على التعامل مع مثل هذه الأوضاع والمواقف.. أنا واللاعبون علينا تقديم أداء أفضل والأمر يتعلق بالعمل الجماعي.“

وستقام بقية مباريات الجولة 11 من الدوري الاسباني في وقت لاحق يومي السبت والأحد.

اعداد وتحرير فتحي عبد العزيز للنشرة العربية

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below