ريال مدريد المتعثر هجوميا بحاجة لرد سريع قبل مواجهة برشلونة

Mon Nov 9, 2015 8:49am GMT
 

من تيم هانلون

(رويترز) - سيتعين على رفائيل بنيتز مدرب ريال مدريد أن يعيد فريقه سريعا إلى الطريق الصحيح قبل مواجهة برشلونة بعد عرض باهت آخر انتهى بالهزيمة 3-2 أمام اشبيلية بدوري الدرجة الأولى الاسباني لكرة القدم يوم الأحد.

ويتزايد الضغط على بنيتز بعد افتقار ريال مدريد للإبداع في الهجوم بالإضافة إلى اهتزاز مستوى خط الدفاع.

وكانت هناك صيحات استهجان بسبب أسلوب لعب ريال عند فوزه بصعوبة 1-صفر على باريس سان جيرمان في دوري أبطال أوروبا يوم الثلاثاء الماضي وسيتعرض لمزيد من الانتقادات بعد خسارته الأولى هذا الموسم.

وسيلعب ريال مدريد مع برشلونة يوم 21 نوفمبر تشرين الثاني بعد إقامة مباريات دولية في فترة توقف بينما انفرد الفريق القطالوني بصدارة المسابقة بفارق ثلاث نقاط بعد فوزه 3-صفر على فياريال يوم الأحد أيضا.

وقال بنيتز في مؤتمر صحفي "الآن لدينا الوقت الكافي لعودة اللاعبين المصابين. هذه مباريات غير عادية (أمام برشلونة) وأتوقع أن يعود فيها الفريق أكثر قوة بعد هذه الهزيمة."

وأوضحت الإحصاءات أن كريستيانو رونالدو لم يلمس الكرة داخل منطقة الجزاء أمام باريس سان جيرمان وقدم القليل مرة أخرى كما افتقد زميله جاريث بيل القوة اللازمة بعد عودته من الإصابة حيث كان اشبيلية الطرف الأفضل خلال اللقاء.

واختار فلورنتينو بيريز رئيس ريال مدريد تعيين بنيتز قبل انطلاق الموسم الجاري بسبب اشتهاره بالانضباط والأساليب الخططية لكن فجأة حدث تراجع حاد في مستوى خط الدفاع.

وقال بنيتز "لم نتمكن من إدارة المباراة. كنا نعتقد أننا نسيطر على المباراة لكننا لم نكن كذلك."   يتبع

 
لاعبا ريال مدريد كريستيانو رونالدو (إلى اليسار) وجاريث بيل أثناء مباراة الفريق ضد اشبيلية في دوري الدرجة الأولى الإسباني لكرة القدم يوم الأحد. تصوير: مارسيلو ديل بوزو - رويترز