14 تشرين الثاني نوفمبر 2015 / 05:21 / بعد عامين

حب التنس يساعد ديوكوفيتش على الوصول لآفاق جديدة

لندن (رويترز) - يستعد المتألق نوفاك ديوكوفيتش لخوض البطولة الختامية لموسم تنس الرجال في لندن وتتجه معظم التوقعات نحو فوزه باللقب للمرة الرابعة على التوالي بعد عام رائع لكن المصنف الأول عالميا أكد أنه سيضع أهدافا عالية مجددا في 2016.

الصربي نوفاك ديوكوفيتش خلال مباراة له في بطولة ويمبلدون في لندن يوم 6 يوليو تموز 2015. تصوير: سوزان بلانكت - رويترز.

وقضى ديوكوفيتش (28 عاما) موسما حافلا وأحرز ثلاثة ألقاب في البطولات الأربع الكبرى كما توج بستة ألقاب للأساتذة في عام واحد.

وحقق ديوكوفيتش 78 فوزا مقابل خمس هزائم هذا الموسم ليدخل في مقارنة مع الموسم الرائع لروجر فيدرر في 2006 عندما فاز 92 مرة مقابل خمس هزائم وموسم جون مكنرو في 1984 بفوزه حينها 82 مرة مقابل ثلاث هزائم فقط.

والسؤال هو كيف سيكون مستوى ديوكوفيتش في العام الجديد؟

وهذا السؤال إجابته بسيطة بالنسبة لديوكوفيتش الذي سيبدأ مشواره في البطولة الختامية يوم الأحد في لندن بمواجهة الياباني كي نيشيكوري.

وقال ديوكوفيتش للصحفيين يوم الجمعة بعد المران ”أنا في حالة حب مع هذه اللعبة وليس صعبا أن أجهز نفسي في فترة الاستعداد للموسم الجديد وأضع أهدافا جديدة.“

وأحرز ديوكوفيتش لقبه الأول في البطولات الأربع الكبرى في 2008 وانتظر ثلاث سنوات حتى فاز بلقبه الثاني حتى وصل العدد في 2015 إلى عشرة ألقاب.

وفي الوقت الذي اعتاد فيه ديوكوفيتش المعاناة في المباريات الطويلة وأحيانا كان يضطر إلى الانسحاب فإنه أصبح جاهزا تماما لخوض مواجهات صعبة بدنيا ونفسيا.

ويصر ديوكوفيتش على أنه لا يوجد سر محدد وراء هذا التحول.

وقال ديوكوفيتش ”كنت أمر دائما بمرحلة تقييم وأشعر أني تعلمت الكثير من الناحية الذهنية في كيفية التعامل مع المواقف بالبطولات الكبيرة عند مواجهة منافسين أقوياء. وجدت الطريقة المناسبة لذلك.“

وأضاف ”لقد تطورت وانصب تركيزي على أساليب محددة في المران في الملعب وكذلك تغير أسلوب رفع مستواي البدني.. توصلت إلى الأسلوب النموذجي في المران وسارت الأمور بشكل جيد.“

وتابع ”لا يوجد أي شيء يمكنني وصفه بالسر وراء ذلك. أسير على نظام متكامل في حياتي والتنس يساعدني ويمنحني أفضل النتائج.“

وضمن منافسات الدور الأول سيلعب ديوكوفيتش أيضا أمام فيدرر الفائز باللقب ست مرات والتشيكي القوي توماس برديتش ونيشيكوري.

ويمنح نظام دور المجموعتين الفرصة لأي لاعب لتعويض الخسارة لكن ديوكوفيتش يبحث دائما عن المثالية.

وقال اللاعب الصربي ”بالطبع هذا الأمر يعطي فرصة لاجتياز المجموعة عند الخسارة لكني لا أفكر في التعرض لأي هزيمة.“

إعداد أسامة خيري للنشرة العربية

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below