18 تشرين الثاني نوفمبر 2015 / 12:16 / بعد عامين

بلاتر وبلاتيني يخسران الطعن ضد إيقافهما

سيب بلاتر (إلى اليسار) و ميشيل بلاتيني (إلى اليمين) في زوريخ بسويسرا يوم 29 مايو ايار 2015. تصوير. ارند فيجمان - رويترز

زوريخ (رويترز) - قال الاتحاد الدولي لكرة القدم (الفيفا) يوم الأربعاء إن لجنة الاستئناف رفضت طعن سيب بلاتر وميشيل بلاتيني على قرار لجنة القيم بإيقافهما بشكل مؤقت لمدة 90 يوما.

وعوقب بلاتر رئيس الفيفا وبلاتيني رئيس الاتحاد الأوروبي الذي كان المرشح الأبرز لخلافة المسؤول السويسري في رئاسة الاتحاد الدولي عندما تجرى الانتخابات في فبراير شباط المقبل بالإيقاف في اكتوبر تشرين الاول الماضي.

وضاعف القرار من فضيحة الفساد التي تعصف بالفيفا في ظل خضوع مسؤولين رياضيين لتحقيقات جنائية في سويسرا والولايات المتحدة.

ويمثل القرار ضربة جديدة لآمال بلاتيني في الترشح لرئاسة الفيفا وخلافة بلاتر عند إجراء الانتخابات في فبراير لأن لجنة الانتخابات بالفيفا قالت إنها رفضت أوراق ترشحه بسبب إيقافه.

وقال قائد منتخب فرنسا السابق الذي لا يسمح له بممارسة أي أنشطة تتعلق بكرة القدم حتى ينتهي إيقافه إنه سيطعن امام محكمة التحكيم الرياضية.

وأوضح متحدث بإسم بلاتيني في بيان "ميشيل بلاتيني يثق تماما في أن محكمة التحكيم الرياضية ستحفظ كل حقوقه وإلى حين الانتهاء من هذا الأمر سيبقى هادئا وجادا في مسعاه لرئاسة الفيفا."

وأضاف "القرار لم يكن مفاجئا وهو يؤكد أن الفيفا من خلال لجانه الداخلية يجري تحقيقا من طرف واحد يفتقر الى العدل ويتسم بالتحيز ضد بلاتيني وينتهك بشكل متكرر حقه في الدفاع عن نفسه."

وإذا وافقت المحكمة الرياضية على طعن بلاتيني فإن لجنة الانتخابات قالت إنها ستعيد مراجعة قرار استبعاده لكن حتى إذا حدث ذلك فلا يوجد على الإطلاق ما يضمن دخوله سباق الانتخابات.

وقال بلاتر في بيان عبر محاميه إنه يشعر "بخيبة أمل" لرفض الطعن "ويتطلع للحصول على فرصة للاستماع إليه والتقدم بادلة وبراهين تثبت عدم ارتكابه لاي مخالفة أو سوء تصرف."

واشتكى ممثلا الطرفين من أن لجنة الاستئناف استغرقت أكثر من أسبوعين لاعلان قرارها.

ولم يتسن على الفور الحصول على تعليق من الفيفا عن أسباب هذا التأخير.

وواجه الفيفا سلسلة من المشاكل في السنوات الأخيرة لكنه تعرض لأكبر فضيحة في مايو أيار الماضي عندما شملت لائحة اتهام أمريكية 14 مسؤولا كرويا - منهم اثنان في منصب نائب رئيس الفيفا - اضافة الى مسؤولين في شركات تسويق رياضية بمزاعم تتعلق بالفساد.

ويواجه بلاتر الذي يتولى رئاسة الفيفا منذ 1998 تحقيقات جنائية في سويسرا حول مدفوعات بأكثر من مليوني فرانك سويسري (2.1 مليون دولار) من الفيفا إلى بلاتيني. ونفى الرجلان ارتكاب أي خطأ في تحويل هذه الاموال.

وقد يتعرض الرجلان لعقوبات أشد اذا ثبت انتهاكهما لميثاق القيم للفيفا وفي حالة بلاتيني فمن الممكن أن يخسر منصبه كرئيس للاتحاد الأوروبي للعبة.

ووافق الفيفا على قبول طلبات خمسة مرشحين لخوض انتخابات الرئاسة وهم الأمير الأردني علي بن الحسين والشيخ سلمان بن إبراهيم آل خليفة رئيس الاتحاد الأسيوي لكرة القدم وهو من البحرين والفرنسي جيروم شامبين والسويسري جياني انفانتينو الأمين العام للاتحاد الأوروبي وطوكيو سيكسويل من جنوب أفريقيا.

ودخل انفانتينو السباق قبل يوم واحد من غلق باب الترشح في أكتوبر تشرين الأول الماضي ومن المتوقع أن ينسحب إذا سمح لبلاتيني بالعودة للمنافسة.

إعداد أحمد مصطفى - تحرير اشرف حامد

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below