21 تشرين الثاني نوفمبر 2015 / 14:11 / بعد عامين

ايلكسون يقود قوانغتشو مجددا للفوز بدوري أبطال آسيا أمام الأهلي

(رويترز) - توج قوانغتشو ايفرجراند الصيني بلقب دوري أبطال آسيا لكرة القدم للمرة الثانية خلال ثلاثة أعوام بعد فوزه في إياب الدور النهائي على ضيفه الأهلي الإماراتي 1-صفر يوم السبت.

ايلكسون لاعب قوانغتشو الصيني لكرة القدم - أرشيف رويترز

وسجل المهاجم البرازيلي ايلكسون هدف اللقاء الوحيد في الدقيقة 54 في استاد تيانهي أمام أكثر من 50 الف مشجع بعد أن سجل مرتين في نهائي 2013 أمام سول الكوري الجنوبي حين نال قوانغتشو اللقب للمرة الأولى.

كانت مباراة الذهاب في دبي انتهت بالتعادل السلبي قبل أسبوعين ليخسر الأهلي اللقب بعد بلوغه النهائي للمرة الأولى في تاريخه.

وقاوم الأهلي رغم النقص العددي بعد طرد المدافع سالمين خميس بعد 12 دقيقة من الهدف بعد أن دهس زينج لونج واضطر ثلاثة من أفراد الطاقم التدريبي للأهلي لسحبه خارج الملعب بعد اعتراضه على الطرد.

وبهذا الفوز سيمثل قوانغتشو - الذي يقوده المدرب لويز فيليبي سكولاري بطل العالم 2002 مع البرازيل - القارة الآسيوية في كأس العالم للأندية الشهر المقبل في اليابان.

ورفع سكولاري عدد المباريات التي لم يتعرض خلالها للخسارة مع قوانغتشو - الفائز بالدوري الصيني للمرة الخامسة قبل ثلاثة أسابيع - إلى 23 مباراة منذ تولى المهمة في يونيو حزيران الماضي.

وعجز الأهلي الذي يقوده المدرب الروماني كوزمين اولاريو عن إعادة اللقب للإمارات بعد 12 عاما منذ فوز العين بنسخة 2003.

والهزيمة هي الأولى للأهلي بعد 20 مباراة بجميع المسابقات منذ خسارته أمام بني ياس في الدوري الإماراتي في مايو آيار الماضي.

وتحقق الانتصار بفضل ايلكسون الذي كان مكانه في التشكيلة مهددا بعد التعاقد مع مواطنه روبينيو المهاجم السابق لريال مدريد في يوليو تموز الماضي.

لكن سكولاري راهن على ايلكسون الذي ابتلي بالإصابات هذا العام واختاره ضمن الأجانب الأربعة في تشكيلته بدوري أبطال آسيا على حساب روبينيو ليكافئ اللاعب مدربه بالحصول على جائزة أفضل لاعب في النهائي يوم السبت.

وراوغ ايلكسون رقيبه سالمين خميس بطريقة رائعة داخل منطقة الجزاء قبل أن يسدد في شباك الحارس أحمد محمود.

وقاتل بطل الإمارات 2014 لإدراك التعادل الذي كان سيمنحه اللقب لكن الحارس البديل لي شواي الذي عوض الحارس الأساسي زينج شينج بعد إصابته في الشوط الأول تصدى لكافة محاولات الفريق الزائر.

وكانت أخطر فرصة للأهلي في الدقيقة 77 حين ارسل ايفرتون ريبيرو تمريرة رائعة لمواطنه ليما لينفرد بمرمى الفريق الصيني لكن المدافع كيم يونج جون مد ساقه ليمنع المهاجم من التسديد.

وهنأ الشيخ سلمان بن إبراهيم آل خليفة رئيس الاتحاد الآسيوي للعبة قوانغتشو على إنجازه.

وقال الشيخ سلمان في بيان لموقع الاتحاد الآسيوي على الانترنت ”أريد أن ارسل بتهاني القلبية لقوانغتشو ايفرجراند على فوزه بدوري أبطال آسيا 2015 على أرضه ووسط جمهوره بعد مباراتين صعبتين في الدور النهائي.“

وأضاف الشيخ سلمان المرشح في انتخابات رئاسة الاتحاد الدولي (الفيفا) ”كان موسما رائعا لدوري أبطال آسيا وحققنا أرقاما قياسية أبرزها تجاوز عدد الحضور 2.25 مليون مشجع في 143 مباراة بمشاركة 49 فريقا من 21 دولة عضو.“

إعداد أحمد مصطفى للنشرة العربية- تحرير احمد عبد اللطيف

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below