19 شباط فبراير 2016 / 20:13 / بعد عامين

برشلونة يدرك صعوبة مواجهة لاس بالماس ويبحث سفر نيمار للأولمبياد

برشلونة (رويترز) - قال لويس إنريكي مدرب برشلونة متصدر دوري الدرجة الأولى الاسباني لكرة القدم يوم الجمعة إن النادي سيراعى الأفضل لنيمار في حال قرر السماح له بالمشاركة في اولمبياد ريو دي جانيرو مثلما حدث مع ليونيل ميسي في 2008.

نيمار مهاجم برشلونة يحتفل بتسجيل هدف لفريقه في شباك سيلتا فيجو خلال مباراة الفريقين بدوري الدرجة الاولى الاسباني لكرة القدم يوم 14 فبراير شباط 2016. تصوير: البرت خيا - رويترز.

ويستعد برشلونة للعب في ضيافة لاس بالماس المهدد بالهبوط يوم السبت وهو يدرك أنها مهمة ليست هينة.

ويدرك لويس إنريكي أن لاس بالماس الصاعد حديثا حصد 18 من إجمالي نقاطه وهي 21 نقطة على أرضه.

وقال لويس إنريكي في مؤتمر صحفي يوم الجمعة عن المنافس الذي يحتل المركز 18 بين 20 فريقا ”مستوى أدائهم يؤهلهم لاحتلال مركز أفضل في الترتيب. لن يكون من السهل علينا انتزاع الكرة منهم.“

وأضاف مدرب برشلونة قوله ”من الآن تزداد حاجة فرق الذيل (للتعويض) وهم يفوزون بمزيد من المباريات مع استمرار الموسم.“

وقال نيمار أحد عناصر فريق برشلونة الساعي للفوز بالثلاثية للعام الثاني على التوالي إنه يريد أن يكون أحد ثلاثة لاعبين كبار ضمن منتخب البرازيل في اولمبياد ريو التي تستضيفها بلاده بين 5 و21 أغسطس آب المقبل.

وكان نيمار (24 عاما) ضمن الفريق الذي خسر نهائي اولمبياد لندن 2012 أمام المكسيك لتفشل البرازيل في التتويج بالبطولة الكبيرة الوحيدة التي تفتقدها.

وقال لويس إنريكي المتوج بذهبية مسابقة كرة القدم مع اسبانيا في اولمبياد 1992 في برشلونة ”إقامة الدورة الأولمبية في بلدك أمر مميز للغاية لأي رياضي بصرف النظر عن نوع الرياضة.“

وأضاف مدرب برشلونة في إشارة إلى قيادة نيمار لمنتخب بلاده في الاحتفال بمئوية كأس كوبا امريكا في الولايات المتحدة في يونيو حزيران المقبل ”نيمار لديه بالفعل التزام مسبق.“

وتابع لويس إنريكي في المؤتمر الصحفي يوم الجمعة ”ننتظر كيف سنتعامل مع الوضع لأن مطالب اللاعب ليست كبيرة فنحن نضع (رغبة) اللاعب في المقام الأول.“

وسيغيب نيمار عن جزء كبير من فترة إعداد برشلونة للموسم المقبل في حال مشاركته في الاولمبياد نظرا لتقارب الدورة مع انطلاق الدوري الاسباني حيث بدأ الموسم الحالي في 22 أغسطس آب الماضي.

وقال لويس إنريكي إن هذه الحالة تتشابه مع وضع لاعب الوسط رافيينا البالغ من العمر 23 عاما أحد بدلاء برشلونة.

وأكد الاتحاد الدولي (الفيفا) في سبتمبر أيلول الماضي أن الأندية ليست ملزمة بإرسال لاعبيها إلى الاولمبياد.

وواجه برشلونة نفس الموقف قبل ثماني سنوات عندما أراد ميسي المشاركة مع منتخب بلاده في اولمبياد بكين.

ووافق بيب جوارديولا مدرب الفريق آنذاك على سفر ميسي البالغ من العمر 20 عاما حينها للصين وساعد بلاده في الفوز بذهبية كرة القدم للدورة الثانية على التوالي.

ويتصدر برشلونة الدوري الاسباني بفارق ست نقاط عن أقرب منافسيه قبل 14 مرحلة على نهاية المسابقة وصعد لنهائي كأس الملك وسيلتقي مع ارسنال في لندن يوم الثلاثاء المقبل في ذهاب دور الستة عشر لدوري أبطال أوروبا.

وسيخوض برشلونة مواجهته مع لاس بالماس محروما من جهود لاعب الوسط سيرجيو بوسكيتس الموقوف كما سيغيب المدافع جيرار بيكي بعدما قرر المدرب إراحته.

إعداد أحمد الخشاب للنشرة العربية- تحرير فتحي عبد العزيز

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below