اللجنة التنفيذية في الفيفا تدعو الاتحادات الاعضاء للموافقة على اصلاحات

Wed Feb 24, 2016 8:11pm GMT
 

من برايان هوموود

زوريخ (رويترز) - حثت اللجنة التنفيذية في الاتحاد الدولي لكرة القدم الذي يواجه أسوأ أزمة عبر تاريخه الاتحادات الاعضاء في الفيفا يوم الاربعاء‭ ‬الموافقة على اصلاحات خلال جلسة تصويت مقررة يوم الجمعة المقبل.

وتشمل الاصلاحات وضع حد أقصى لتولي المناصب العليا وإقرار الذمة المالية في محاولة لإعادة بناء الثقة في الفيفا.

وسيعقد الفيفا جمعيته العمومية في زوريخ يوم الجمعة المقبل لاختيار رئيس جديد وتمرير مجموعة من الاصلاحات تهدف الى تحسين صورته بعد سلسلة من فضائح الفساد.

وقال عيسى حياتو القائم بأعمال رئيس الاتحاد الدولي في بيان بعد اجتماع للجنة التنفيذية "عيون العالم ستتركز علينا هذا الاسبوع بعد واحدة من أسوأ الفترات التي واجهناها وأكثرها تحديا على مدار تاريخنا."

وأضاف حياتو "التصديق على الاصلاحات سيبعث برسالة قوية بأننا أنصتنا واتخذنا اجراءات لإعادة الثقة وتحسين الأداء."

ويتنافس خمسة مرشحين على خلافة سيب بلاتر الذي عوقب بالإيقاف لمدة ثمانية أعوام خففت إلى ستة أعوام يوم الأربعاء بسبب انتهاكات ومخالفة ميثاق القيم.

كما ستصوت الجمعية العمومية على اصلاحات من بينها عدم السماح للمسؤولين الكبار بالمؤسسة بالبقاء في مناصبهم لأكثر من 12 عاما وإلغاء اللجنة التنفيذية للفيفا وأن يحل محلها مجلس الفيفا.

وتحتاج مقترحات الإصلاح الأساسية لموافقة 75 في المئة من 207 اتحادات أعضاء بالفيفا لهم حق التصويت وسيتم إدراجها في اللائحة الجديدة للفيفا.   يتبع

 
عيسى حياتو القائم بأعمال رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم خلال مؤتمر صحفي في زوريخ يوم 3 ديسمبر كانون الأول 2015. تصوير: أرند فيجمان - رويترز.