16 آذار مارس 2016 / 22:33 / بعد عامين

بايرن يسجل في الوقت الإضافي ويتأهل لدور الثمانية لدوري الأبطال

(رويترز) - سجل بايرن ميونيخ هدفين في الوقت الإضافي ليتأهل إلى دور الثمانية لدوري أبطال اوروبا بعد أن حول تأخره بهدفين أمام يوفنتوس إلى فوز 4-2 يوم الأربعاء.

تياجو الكانتارا لاعب بايرن يحتفل بالتسجيل في مرمى يوفنتوس بدوري الابطال في ميونيخ يوم الاربعاء. تصوير: مايكليلا ريهلي - رويترز

ولجأ الفريقان للوقت الإضافي بعد انتهاء المباراة في وقتها الأصلي بالتعادل 2-2 وهي نفس نتيجة مباراة الذهاب ليتأهل بطل ألمانيا بالفوز 6-4 في مجموع المباراتين.

وأحرز تياجو الكانتارا هدفا في الدقيقة 108 وأضاف كينجسلي كومان هدفا اخر بعد ذلك بدقيقتين ليحافظ بايرن - الذي سجل له توماس مولر في الدقيقة الأخيرة من المباراة هدف التعادل - على آماله في الفوز بثلاثية الدوري والكأس ودوري الأبطال هذا الموسم.

وفي مباراة الذهاب تأخر يوفنتوس بهدفين قبل أن يتعادل لكن الحال تبدل في مباراة الإياب حيث تقدم بطل ايطاليا بهدفين قبل أن يتعادل بايرن.

وقال كارل هاينز رومنيجه المدير التنفيذي لبايرن ”هذه مباراة تؤثر على معدل ضربات القلب.“

وأضاف ”كانت مباراة مثيرة للعواطف وشعرنا اننا شاهدناها من قبل لكن النتيجة النهائية مختلفة عن مباراة الذهاب. يجب القول إن يوفنتوس غير محظوظ بالخروج من البطولة بهذه الطريقة.“

وودع يوفنتوس وصيف البطل في الموسم الماضي البطولة ليتبقى أمامه لقبان محليان فقط.

وقال مولر ”كانت مباراة مجنونة. يوفنتوس لعب بشكل جيد في الدفاع واستقبلت شباكنا هدفين. لم يكن علينا السماح بحدوث ذلك. ذهنيا أصبحت مباراة مختلفة. لكننا قلنا إننا نستطيع أن نفعلها وحافظنا على هدوئنا.“

وكاد بايرن أن يتقدم في أول دقيقتين عندما مرر دوجلاس كوستا الكرة إلى ارتورو فيدال اللاعب السابق ليوفنتوس لكنه لعبها بشكل سيء ليتصدى لها جيانلويجي بوفون.

ووضع بول بوجبا يوفنتوس وصيف البطل في الموسم الماضي في المقدمة في الدقيقة السادسة بعد فشل ديفيد الابا في إبعاد الكرة وخروج خاطئ من مانويل نوير من مرماه ليودعها داخل الشباك.

وهذا أول هدف يهز شباك بايرن في الشوط الأول في المباريات السبع الماضية في البطولة.

وصعق خوان كوادرادو جماهير بايرن بتسجيل الهدف الثاني في الدقيقة 28 بعد هجمة مرتدة رائعة قادها الفارو موراتا قبل أن يمررها للاعب الكولومبي الذي راوغ فيليب لام ووضع الكرة بيمناه داخل شباك نوير.

وأظهر بايرن أول خطورة قبل نهاية الشوط الأول مباشرة عندما أنقذ بوفون تسديدة من مولر ثم ارتطمت بروبرت ليفاندوفسكي إلى خارج الملعب.

لكن يوفنتوس الذي اهتزت شباكه مرة واحدة في 12 مباراة في الدوري هذا العام بقي صلدا في الدفاع واستمر في تهديد بايرن حيث كاد موراتا أن يسجل بعد ساعة من اللعب.

وقلص ليفاندوفسكي النتيجة لبايرن قبل 17 دقيقة من النهاية بضربة رأس بعد تمريرة عرضية من كوستا.

وفي الدقيقة الأخيرة لعب كومان المعار من يوفنتوس إلى بايرن تمريرة عرضية حولها توماس مولر بضربة رأس داخل مرمى بوفون.

ووضع الاسباني تياجو فريقه في المقدمة للمرة الأولى في الدقيقة 108 بعد تبادل التمرير مع مولر ليسددها بيمناه داخل مرمى يوفنتوس.

ومن هجمة مرتدة بعد ذلك بدقيقتين سجل كومان الهدف الرابع بتسديدة من داخل منطقة الجزاء على يمين بوفون.

وقال بوفون ”نتائج المباراة تعتمد على الفرص.“

وتابع ”بايرن هاجم كثيرا في الشوط الثاني واستغل الفرص التي اتيحت له. هذه هزيمة تجعلنا نعلم أننا أفضل من الموسم الماضي. وسنودع البطولة برأس مرفوعة.“

إعداد شادي أمير - تحرير اشرف حامد

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below