9 نيسان أبريل 2016 / 16:45 / بعد عام واحد

يوفنتوس يجتاز ميلانو ويقترب من الاحتفاظ بلقب الدوري الإيطالي

لاعب انترناسيونالي ماورو ايكاردي يحتفل بتسجبله هدفا لفريقه خلال مباراة في دوري الدرجة الأولى الايطالي لكرة القدم يوم 22 نوفمبر تشرين الثاني 2015. تصوير: أليساندرو جاروفالو - رويترز

روما (رويترز) - اقترب يوفنتوس المتصدر من الفوز بلقب دوري الدرجة الأولى الإيطالي لكرة القدم للمرة الخامسة على التوالي بعدما تفوق 2-1 على ميلانو يوم السبت بينما تقدم إنترناسيونالي للمركز الرابع بفوزه 1-صفر على فروزينوني.

وعزز يوفنتوس تصدره للدوري بفارق تسع نقاط عن أقرب منافسيه قبل ست جولات على النهاية بفضل هدفين من ماريو مانزوكيتش وبول بوجبا ليحقق فريق ماسيميليانو أليجري انتصاره السادس على التوالي في الدوري رغم أن ميلانو تقدم بهدف بضربة رأس من أليكس بالدقيقة 18.

وارتفع رصيد يوفنتوس إلى 76 نقطة بينما يلعب نابولي صاحب المركز الثاني مع فيرونا يوم الأحد وبقي ميلانو في المركز السادس برصيد 49 نقطة بفارق سبع نقاط عن المراكز المؤهلة لأوروبا.

وقال أليجري لمحطة ميدياست بريميم "كان بوسعنا اللعب بشكل أفضل في بعض الفترات. كانت مباراة صعبة لأنه ليس من السهل دائما اللعب في سان سيرو. يجب أن أشيد بلاعبي فريقي لأننا قطعنا خطوة للأمام."

وقبل انطلاق المباراة وجه المشجعون في سان سيرو التحية لأسطورة النادي تشيزاري مالديني الذي توفي الأسبوع الماضي عن 84 عاما. وفاز مالديني بلقب الدوري الإيطالي أربع مرات وحمل شارة القيادة في 1963 وقاده ليصبح أول فريق إيطالي يفوز بكأس أوروبا للأندية.

وبدأ ميلانو المباراة بحماس كبير وسدد ماريو بالوتيلي كرة قوية من ركلة حرة أنقذها الحارس المخضرم جيانلويجي بوفون في الدقيقة 14.

وبعد أربع دقائق تقدم المدافع أليكس بهدف لميلانو بضربة رأس بعد ركلة ركنية نفذها بالوتيلي.

وانتفض يوفنتوس بعد الهدف وسدد كلاوديو ماركيسيو كرة قوية تصدى لها الحارس جيانلويجي دوناروما بصعوبة قبل أن يدرك مانزوكيتش التعادل لحامل اللقب بعد مساعدة من زميله ألفارو موراتا.

وتألق بوفون مجددا وأنقذ فرصتين متتاليتين في الدقيقة 51 عن طريق كارلوس باكا وبالوتيلي قبل أن يسدد بوجبا ركلة حرة قوية في القائم بعد ثماني دقائق.

وقال أليجري "ميلانو لم يكن محظوظا في ظل وجود الرائع بوفون في طريق المنافس."

وكلل بوجبا مجهوده الكبير بتسجيل هدف الانتصار بتسديدة أرضية فشل الحارس دوناروما في التعامل معها في الدقيقة 65.

وقال سينيشا ميهايلوفيتش مدرب ميلانو "النتيجة تغضبني. لم نكن نستحق خسارة هذه المباراة. لم يكن من الممكن أن أطالب اللاعبين بالمزيد."

وفي وقت سابق سجل ماورو ايكاردي هدفا قرب النهاية ليتغلب إنترناسيونالي على فروزينوني المهدد بالهبوط.

ولم يقدم انترناسيونالي بقيادة مدربه روبرتو مانشيني أداء مقنعا خلال المباراة قبل ان يقفز ايكاردي أعلى من ليوناردو بلانشارد في الدقيقة 74 ليسجل برأسه في مرمى نيكولا ليالي.

وشكلت هذه لمحة نادرة من تفوق انترناسيونالي خلال اللقاء ليتجاوز فيورنتينا محتلا المركز الرابع برصيد 58 نقطة. وسيلعب فيورنتينا في ضيافة إمبولي يوم الأحد بينما سيلتقي روما صاحب المركز الثالث المؤهل لدوري الأبطال مع بولونيا يوم الاثنين.

وقال مانشيني "سنبذل قصارى جهدنا لاجتياز روما في الترتيب لكن هذا سيكون صعبا. سنواصل القتال طالما هناك فرصة."

وطرد لاعب من فروزينوني في الدقيقة 80 بعد حصول بلانشارد على الإنذار الثاني عقب التحام عنيف مع ستيفان يوفتيتش.

وظل فروزينوني متراجعا بفارق نقطة واحدة خلف منطقة الأمان محتلا المركز 19 إلا انه حصل على دفعة معنوية عقب أدائه في الشوط الثاني.

اعداد أسامة خيري

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below