11 نيسان أبريل 2016 / 22:27 / بعد عامين

الصبر مفتاح الفرج لصلاح في تعادل روما مع بولونيا

ميلانو (رويترز) - سدد محمد صلاح في إطار المرمى ثلاث مرات قبل أن يسجل أخيرا ليمنح روما صاحب المركز الثالث التعادل 1-1 على أرضه أمام بولونيا في دوري الدرجة الاولى الايطالي لكرة القدم يوم الاثنين.

محمد صلاح لاعب روما والمنتخب المصري (في يمين الصورة) أثناء مباراة روما أمام فريق لاتسيو في دوري الدرجة الأولى الإيطالي يوم 3 ابريل نيسان 2016. تصوير جيامبيرو سبوسيتو - رويترز.

‭‭ ‬‬وحرم إطار المرمى لاعب منتخب مصر من التسجيل في بداية المباراة من ضربة رأس بينما ألغى الحكم هدفا سجله ستيفان الشعراوي بضربة رأس ايضا من متابعة للكرة المرتدة من القائم بداعي التسلل لتبدأ ليلة من الاحباطات للفريق صاحب الضيافة.

وعاند الحظ صلاح مجددا في الدقيقة 23 عندما تصدى القائم البعيد لمحاولته قبل ان ينقذ حارس بولونيا فرصة اخرى عندما تابع صلاح الكرة المرتدة من القائم.

وزاد الأمر سوءا عندما افتتح لوكا روستيني النتيجة لبولونيا على عكس سير اللعب بضربة رأس مرت من بين يدي حارس روما.

ومع بداية الشوط الثاني سدد صلاح محاولة اخرى في القائم بعدما اشرك لوشيانو سباليتي مدرب روما صانع اللعب المخضرم فرانشيسكو توتي في ظهور نادر.

ويبدو ان مشاركة توتي البالغ من العمر 39 عاما الهمت لاعبي روما وصنع هدف التعادل بتمريرة ولا اروع نجح صلاح هذه المرة في الاستفادة منها ليهز الشباك.

وهيمن روما على باقي المباراة وكان توتي القلب النابض لكن الفريق لم ينجح في الفوز ليتراجع بفارق ست نقاط خلف نابولي صاحب المركز الثاني.

ويتأهل اول فريقين في الترتيب الى دور المجموعات بدوري ابطال اوروبا الموسم المقبل بينما يلعب صاحب المركز الثالث في الدور التأهيلي الأخير.

اعداد وتحرير اشرف حامد

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below