يوفنتوس يقترب من اللقب وتوتي ينقذ روما وميلانو يفوز مع بروكي

Sun Apr 17, 2016 9:55pm GMT
 

ميلانو (رويترز) - وسع يوفنتوس الفارق مع أقرب منافسيه على صدارة دوري الدرجة الأولى الإيطالي لكرة القدم إلى تسع نقاط بفوزه 4-صفر على باليرمو بينما سجل البديل المخضرم فرانشيسكو توتي هدفا قرب النهاية لينقذ روما من الخسارة ويقوده للتعادل 3-3 مع مضيفه أتلانتا يوم الأحد.

وبعد خسارة نابولي صاحب المركز الثاني 2-صفر يوم السبت أمام إنترناسيونالي عزز يوفنتوس تصدره للدوري وقطع خطوة كبيرة نحو إحراز اللقب للمرة الخامسة على التوالي - وهو رقم قياسي - بفضل أهداف سامي خضيرة وبول بوجبا وخوان كوادرادو وسيموني بادوين.

وأصبح رصيد يوفنتوس 79 نقطة قبل خمس جولات على النهاية مقابل 70 نقطة لنابولي و65 نقطة لروما ثالث الترتيب.

وقال ماسيميليانو أليجري مدرب يوفنتوس للصحفيين "بعد مباراة الأمس بدا أن التنافس على اللقب قد انتهى لكن هذا ليس صحيحا."

وأضاف "لن أحسب نسبة فوزنا باللقب لكننا في حاجة إلى مزيد من النقاط."

واستقبل خضيرة على صدره تمريرة من بوجبا ثم سدد كرة قوية في مرمى الحارس ستيفانو سورينتينو في الدقيقة العاشرة.

وأضاف بوجبا الهدف الثاني في الدقيقة 70 بعد ركلة ركنية ثم سجل كوادرادو الهدف الثالث بعد مجهود فردي واختتم بادوين الرباعية.

وقال كوادرادو لموقع يوفنتوس "لا أحد يعرف ما سيحدث في كرة القدم. انظروا إلى برشلونة كيف تعرض مؤخرا للتعثر في الصراع على قمة الدوري الإسباني."

وكان برشلونة يتفوق بفارق تسع نقاط في القمة قبل أن تتراجع نتائجه ويتساوى في الرصيد مع أتليتيكو مدريد بينما يبتعد عنهما ريال مدريد بنقطة واحدة.   يتبع

 
لاعبو يوفنتوس يحتفلون باحراز هدف في مرمى باليرمو بالدوري الايطالي يوم الأحد. تصوير: جورجيو بيروتينو - رويترز