17 نيسان أبريل 2016 / 13:17 / منذ عامين

يوفنتوس يقترب من اللقب وتوتي ينقذ روما وميلانو يفوز مع بروكي

ميلانو (رويترز) - وسع يوفنتوس الفارق مع أقرب منافسيه على صدارة دوري الدرجة الأولى الإيطالي لكرة القدم إلى تسع نقاط بفوزه 4-صفر على باليرمو بينما سجل البديل المخضرم فرانشيسكو توتي هدفا قرب النهاية لينقذ روما من الخسارة ويقوده للتعادل 3-3 مع مضيفه أتلانتا يوم الأحد.

لاعبو يوفنتوس يحتفلون باحراز هدف في مرمى باليرمو بالدوري الايطالي يوم الأحد. تصوير: جورجيو بيروتينو - رويترز

وبعد خسارة نابولي صاحب المركز الثاني 2-صفر يوم السبت أمام إنترناسيونالي عزز يوفنتوس تصدره للدوري وقطع خطوة كبيرة نحو إحراز اللقب للمرة الخامسة على التوالي - وهو رقم قياسي - بفضل أهداف سامي خضيرة وبول بوجبا وخوان كوادرادو وسيموني بادوين.

وأصبح رصيد يوفنتوس 79 نقطة قبل خمس جولات على النهاية مقابل 70 نقطة لنابولي و65 نقطة لروما ثالث الترتيب.

وقال ماسيميليانو أليجري مدرب يوفنتوس للصحفيين ”بعد مباراة الأمس بدا أن التنافس على اللقب قد انتهى لكن هذا ليس صحيحا.“

وأضاف ”لن أحسب نسبة فوزنا باللقب لكننا في حاجة إلى مزيد من النقاط.“

واستقبل خضيرة على صدره تمريرة من بوجبا ثم سدد كرة قوية في مرمى الحارس ستيفانو سورينتينو في الدقيقة العاشرة.

وأضاف بوجبا الهدف الثاني في الدقيقة 70 بعد ركلة ركنية ثم سجل كوادرادو الهدف الثالث بعد مجهود فردي واختتم بادوين الرباعية.

وقال كوادرادو لموقع يوفنتوس ”لا أحد يعرف ما سيحدث في كرة القدم. انظروا إلى برشلونة كيف تعرض مؤخرا للتعثر في الصراع على قمة الدوري الإسباني.“

وكان برشلونة يتفوق بفارق تسع نقاط في القمة قبل أن تتراجع نتائجه ويتساوى في الرصيد مع أتليتيكو مدريد بينما يبتعد عنهما ريال مدريد بنقطة واحدة.

وعاد دافيدي بالارديني إلى قيادة باليرمو يوم الثلاثاء الماضي ليصبح ثامن مدرب للفريق هذا الموسم لكنه لم ينجح في ترك بصمة إيجابية على الفريق الذي تراجع إلى المركز 19 برصيد 28 نقطة.

ولا يزال الغموض يكتنف مصير توتي مع روما في الموسم الجديد في ظل توتر العلاقة مع المدرب لوشيانو سباليتي لكن القائد البالغ عمره 39 عاما خطف التعادل لناديه بعد لقاء مثير أمام أتلانتا.

وشارك توتي بدلا من زميله دانييلي دي روسي وتسلم منه شارة القيادة قبل 12 دقيقة من النهاية ونجح في تنفيذ المطلوب وسدد كرة أرضية قوية من حافة منطقة الجزاء ليدرك التعادل في الدقيقة 85.

واستمر روما في المركز الثالث - وهو اخر المراكز المؤهلة إلى دوري أبطال أوروبا - ويتقدم بأربع نقاط على إنترناسيونالي.

وتقدم لوكاس ديني بهدف لروما بعد 23 دقيقة وأضاف راديا ناينجولان الهدف الثاني بعد أربع دقائق مستفيدا من تمريرة من المصري محمد صلاح من ناحية اليمين.

وقلص ماركو داليساندرو الفارق لأتلانتا صاحب الأرض في الدقيقة 33 وأدرك ماركو بوريلو التعادل لأتلانتا بعد أربع دقائق قبل أن يسجل بنفسه أيضا الهدف الثالث في الدقيقة 50 في مرمى فريقه السابق.

وكانت الكلمة الأخيرة في المباراة من نصيب توتي الذي رفع رصيده إلى 301 هدف خلال مشوار حافل مع روما.

وقال سباليتي الذي طرده الحكم في الدقائق الأخيرة ”نفقد تركيزنا كثيرا . هدف توتي لم يغير أي شيء بالنسبة لي.. الفريق فاز تسع مرات بدونه.“

وبعد المباراة أصدر سباليتي بيانا نفى فيه تقارير وسائل اعلام محلية بشأن وقوع اشتباك بينه وبين توتي في النفق المؤدي لغرف تغيير الملابس بعد المباراة.

وقال سباليتي لموقع النادي على الانترنت ”أنا مندهش مما قرأت ولأنني طُردت لم أتمكن من مرافقة اللاعبين داخل النفق.“

وأضاف ”أنفي بشكل قاطع وقوع أي خلاف أو - أسوأ من ذلك - اشتباك جسدي مع أي لاعب وأنا لا أمد يدي مطلقا على لاعب.“

وعزز فيورنتينا موقعه في المركز الخامس بالفوز 3-1 على ساسولو ويظل بعيدا بفارق سبع نقاط عن ميلانو سادس الترتيب الذي فاز 1-صفر على سامبدوريا بهدف كارلوس باكا في الدقيقة 71 في المباراة الأولى تحت قيادة مدربه الجديد كريستيان بروكي.

إعداد أحمد مصطفى - تحرير اشرف حامد

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below