30 أيار مايو 2016 / 10:02 / منذ عام واحد

إلغاء مباريات يوم بأكمله في فرنسا المفتوحة لأول مرة منذ 2000

باريس (رويترز) - تسبب استمرار هطول الأمطار الغزيرة في إلغاء كل المباريات التي كانت مقررة يوم الاثنين في بطولة فرنسا المفتوحة للتنس للمرة الأولى منذ عام 2000.

عاملون أثناء تغطيتهم لملعب اتقاء للمطر في فرنسا يوم 28 مايو أيار 2016 - تصوير: باسكال روسينيول - رويترز.

وكان من المنتظر أن يبدأ البلجيكي ديفيد جوفين واللاتفي ارنستس جولبيس المنافسات على ملعب فيليب شاترييه ولكن وبعد أن أمضى الاثنان ثلاث ساعات في غرف الملابس أبلغ المنظمون الجماهير بالتوجه لاستعادة قيمة التذاكر عبر موقع البطولة على الانترنت.

وأبلغ مذيع الجماهير عبر مكبرات الصوت ”للأسف لم تسمح لنا الأحوال الجوية ببدء مباريات اليوم. لن تقام أي مباريات اليوم ونحن نعتذر عن هذا الوضع.“

وقال ”تم تأجيل كل المباريات إلى غد الثلاثاء.“

وأطلق مركز الأرصاد الجوية الوطني الفرنسي تحذيرا برتقاليا - وهو ثاني أعلى مستويات التحذير - في شمال فرنسا بينها باريس والمناطق المجاورة لها وقال إن هطول الأمطار الغزيرة قد يستمر حتى بعد ظهر الثلاثاء.

وسبب إلغاء عشر مباريات في دور الستة عشر بمنافسات الفردي بينها مباراتا نوفاك ديوكوفيتش المصنف الأول وسيرينا وليامز اللاعبة الأولى عالميا مشكلة للمنظمين.

وأدى هطول الأمطار عام 2000 إلى الغاء أكثر من 50 مباراة كانت مقررة في اليوم الثاني بالبطولة. وانتهت منافسات تلك النسخة في الموعد المقرر.

وتسببت الأمطار في تأجيل نهائي فردي الرجال عام 2012 وهي المباراة التي أقيمت على مدار يومين وانتهت يوم الاثنين.

اعداد طه محمد - تحرير أحمد ماهر

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below