هزيمة إسبانيا أمام جورجيا تقلق الجميع قبل أوروبا 2016

Wed Jun 8, 2016 11:34am GMT
 

مدريد (رويترز) - إسبانيا من الدول المرشحة للفوز بلقب بطولة أوربا 2016 لكرة القدم لكن هزيمتها 1-صفر أمام جورجيا يوم الثلاثاء في مباراتها الودية الأخيرة قبل البطولة كان مصدر إزعاج لحاملة اللقب.

وجاءت هزيمة إسبانيا أمام جورجيا المصنفة رقم 137 عالميا بعد نحو عامين من خروجها من دور المجموعات في نهائيات كأس العالم في البرازيل.

وفي عنوانها الرئيسي يوم الأربعاء وجهت صحيفة اس انتقادات كبيرة للمنتخب الإسباني الذي خسر في خيتافي.

وعن أول هزيمة للمنتخب الإسباني منذ مارس آذار 2015 قال المدرب فيسنتي ديل بوسكي لصحيفة ماركا "كنا نسعى من خلال هذه المباراة إلى تعزيز ثقتنا بأنفسنا وخلق أجواء طيبة في كل الأنحاء لكن حدث العكس ومنينا بخيبة أمل."

وأضاف المدرب المخضرم "لم نلعب بصورة سيئة.. ببساطة لم نتمكن من التغلب على خط دفاع منظم.. وفشلنا في البحث عن حلول وهذا هو أكثر ما يقلقني."

وخسرت إسبانيا رغم أنها كانت الأكثر استحواذا على الكرة بنسبة 76 في المئة كما أنها سددت 17 مرة على مرمى الخصوم.

أما جورجيا التي سددت أربع مرات على مرمى أصحاب الأرض فإنها استغلت بنجاح خطأ جوردي ألبا في خط الوسط لتحرز هدف الفوز.

وقال ديل بوسكي "من الممكن أن يدخل مرماك هدف لكن فشلنا في التسجيل هو خيبة أمل كبيرة."

وفي مباراتيها الوديتين السابقتين فازت إسبانيا 3-1 على البوسنة والهرسك و6-1 على كوريا الجنوبية.   يتبع

 
أندريس انيستا قائد إسبانيا خلال مباراة ودية أمام جورجيا في خيتافي يوم الثلاثاء. تصوير: سوزانا فيرا - رويترز.