10 حزيران يونيو 2016 / 21:12 / منذ عام واحد

هدف باييه المذهل يساعد فرنسا على اسقاط رومانيا

الفرنسي باييه يحتفل بهدفه في شباك رومانيا خلال مباراة المنتخبين ببطولة اوروبا لكرة القدم في باريس يوم الجمعة. توصير: لي سميث - رويترز.

باريس (رويترز) - منح هدف ديميتري باييه الرائع قرب النهاية الفوز لفرنسا 2-1 على رومانيا منافستها في المجموعة الأولى يوم الجمعة ليعطي الدولة المضيفة بداية مبهجة لمشوارها في بطولة اوروبا لكرة القدم 2016.

ولعب باييه دور البطولة باستاد فرنسا وصنع الهدف الافتتاحي الذي سجله اوليفييه جيرو في الشوط الثاني وأطلق تسديدة رائعة بقدمه اليسرى في الزاوية العليا مع تبقي دقيقة واحدة على النهاية بعدما أدرك بوجدان ستانكو التعادل لرومانيا.

وبعد الإجهاز على منافسيهم في المباريات الودية فشل فريق المدرب ديدييه ديشان في التألق بالشوط الأول من مباراته الرسمية الأولى في عامين.

وبدا المنتخب الفرنسي في طريقه للتعادل حتى حصل باييه على الكرة في الجناح الأيمن وانطلق للداخل قبل أن يطلق تسديدة لا تصد في الزاوية العليا البعيدة ليشعل سعادة الجماهير في المدرجات.

وغادر لاعب وست هام يونايتد - الذي لم يكن متأكدا من حصوله على مكان في تشكيلة فرنسا قبل عدة أشهر - الملعب وهو يبكي بعد أداء من طراز عالمي.

وقال باييه ”رومانيا جعلت الأمور صعبة علينا واحتجنا لبعض الوقت من أجل دخول أجواء المباراة خاصة في ظل وجود الكثير من الانفعالات.“

وأضاف ”الوجود هنا الليلة والتسجيل نتيجة الكثير من الجهد الشاق والعديد من التضحيات. لم أظن في بداية الموسم أنني سأكون هنا.. كان هناك بعض الضغط عند الوصول للاستاد لكني جئت من أجل الاستمتاع.“

وكانت بداية فرنسا مهتزة وتصدى الحارس هوجو لوريس برد فعل سريع لمحاولة ستانكو عند الزاوية البعيدة في الدقيقة الرابعة.

وجاء رد فعل الفريق صاحب الأرض أخيرا في الدقيقة 11 عندما حادت ضربة رأس من جيرو قليلا عن المرمى من كرة عرضية لباييه.

وافتقر المنتخب الفرنسي للسرعة واللمسة الأخيرة التي ساعدته على تسجيل 13 هدفا في المباريات الأربع السابقة وكان ظلا للفريق الذي تفوق على منافسيه مؤخرا.

* فرص قليلة

لكن رغم مواجهة خط دفاع استقبل هدفين فقط خلال التصفيات أتيحت لفرنسا عدة فرص.

وارتدت كرة عرضية أرسلها بكاري سانيا من صدر فلاد كيريكيش إلى انطوان جريزمان الذي اصطدمت تسديدته بالرأس بالقائم الأيسر لمرمى الحارس تشيبريان تاتاروشانو.

وانطلق باييه بعد ذلك من اليمين وقابل جريزمان كرته العرضية لكنها اصطدمت بالدفاع وحادت قليلا عن المرمى.

وفي نهاية الشوط الأول سدد جيرو برأسه فوق العارضة مباشرة من ركلة ركنية نفذها باييه.

وكانت أول كرة لفرنسا على المرمى بعد مرور سبع دقائق من الشوط الثاني حين أنقذ تاتاروشانو تسديدة جيرو المنخفضة بعد تمريرة ذكية من باييه ثم تصدى الحارس الروماني لمحاولة من بول بوجبا من 18 مترا.

وفي الدقيقة 57 أرسل باييه كرة عرضية داخل منطقة الجزاء حولها جيرو برأسه إلى الشباك محرزا هدفه الثامن في اخر ست مباريات دولية ليسكت منتقديه بعد اطلاق صيحات استهجان ضده في العديد من المباريات في وقت سابق من الموسم.

وبعد ثماني دقائق أخرى حصل ستانكو على فرصة ادراك التعادل بعد خطأ ساذج من باتريس ايفرا ضد نيكولاي ستانشيو داخل المنطقة ونفذ مهاجم رومانيا ركلة الجزاء بهدوء في الشباك أمام الجماهير الرومانية خلف مرمى لوريس.

واستبدل ديشان جريزمان بالسريع كينجسلي كومان وبوجبا المخيب للآمال بمارسيال لكن اللاعبين الشابين لم يصنعا أي فارق.

وقال ديشان “لم يكن من السهل مواجهة المنتخب الروماني. أتيحت لنا فرص لكننا منحناهم بعض الفرص أيضا.

”كان من الصعب... الاسترخاء لكن من المهم الفوز بالمباراة الأولى. اللقاء الافتتاحي ليس سهلا ابدا وهذه نقطة بداية جيدة.“

وتلتقي فرنسا - التي تتصدر الترتيب بثلاث نقاط - في مباراتها التالية مع البانيا يوم الأربعاء القادم.

اعداد أحمد ماهر

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below