26 حزيران يونيو 2016 / 15:07 / بعد عام واحد

جريزمان يقود فرنسا لدور الثمانية في بطولة أوروبا

ليون (فرنسا) (رويترز) - عدلت فرنسا صاحبة الضيافة تأخرها بهدف الى انتصار 2-1 على ايرلندا التي أنهت المباراة بعشرة لاعبين لتبلغ دور الثمانية في بطولة اوروبا لكرة القدم يوم الاحد بفضل ثنائية المهاجم انطوان جريزمان في الشوط الثاني.

جريزمان يحتفل بفوز فرنسا على ايرلندا ببطولة اوروبا لكرة القدم يوم الاحد. تصوير: روبرت براتا - رويترز.

وأجرى المدرب ديدييه ديشان تغييرات خططية بين الشوطين أنعشت فرنسا التي عانت بعد استقبال هدف مبكر عبر روبي برادي من ركلة جزاء في الدقيقة الثانية من المباراة وهو أسرع هدف في البطولة حتى الآن.

وستلعب فرنسا ضد ايسلندا أو انجلترا في استاد فرنسا يوم الأحد المقبل لحجز مكان في الدور قبل النهائي.

وقال جريزمان بعد الفوز ”نواجه صعوبات في دخول أجواء المباريات وتكرر هذا اليوم وهذا شيء يجب العمل على تحسينه.“

وأضاف ”التحرك ببطء يصعب الأمور علينا لكن أظهرنا شجاعة اليوم وقيلت بعض الأشياء في غرفة خلع الملابس بين الشوطين لذا أصبحت فرنسا فريقا مختلفا في الشوط الثاني.“

* بداية سيئة

وواجهت صاحبة الضيافة أسوأ بداية ممكنة للقاء بعدما ارتكب لاعب الوسط بول بوجبا مخالفة ضد شين لونج داخل منطقة الجزاء ليسمح لبرادي بالتقدم لايرلندا 1-صفر بعد دقيقتين فقط.

وتأخرت فرنسا في النتيجة لأول مرة في هذه النهائيات وافتقرت للاصرار على التحكم بزمام الأمور في الشوط الأول.

وكانت أفضل الفرص من نصيب جريزمان الذي سدد برأسه فوق العارضة من مسافة قريبة كما سدد ديميتري باييه كرة أبعدها دفاع ايرلندا الذي ظل صامدا أمام مرماه.

وقدمت ايرلندا عملا دفاعيا كبيرا لكنها لم تشكل خطورة على مرمى فرنسا باستثناء تسديدة من داريل ميرفي تصدى لها الحارس هوجو لوريس الذي حمل شارة القيادة للمباراة رقم 55 وهو رقم قياسي في بلاده.

وانتهى الشوط الأول على وقع خطوات لاعبي فرنسا اثناء مغادرة الملعب وسط صفارات استهجان من الجماهير.

وعاد الفرنسيون الى الحياة في الشوط الثاني بفضل تغييرات ديشان الذي دفع بالجناح السريع كينجسلي كومان بدلا من لاعب الوسط نجولو كانتي كما تراجع صانع اللعب بوجبا إلى وسط الملعب مع تقدم جريزمان للأمام خلف شريكه في الهجوم أوليفييه جيرو.

وأتت التغيرات بثمارها سريعا ليعادل جريزمان النتيجة في الدقيقة 58 بعد تمريرة عرضية رائعة من بكاري سانيا.

وقلب اللاعب البالغ من العمر 25 عاما الامور رأسا على عقب بعدها بثلاث دقائق بعدما وصلته كرة طويلة بالرأس من جيرو لينهيها بشكل رائع في الشباك.

وقال ديشان ”باقتراب جريزمان من جيرو في المقدمة وفي وجود كينجسلي (كومان) جعلنا المنافس يعاني.“

وأضاف ”المهمة ليست سهلة على أي فريق هنا وكذلك بالنسبة لنا لكننا نجحنا في التقدم.“

وبعد انطلاقة سريعة أخرى من جريزمان على حافة منطقة الجزاء اضطر المدافع شين دافي لعرقلته لينال بطاقة حمراء في وقت عصيب لايرلندا.

كل هذا دفع الجمهور الفرنسي للعفو عن الفريق والهتاف له احتفالا بتخطي أول مرحلة لخروج المهزوم منذ عام 2000 عندما توج باللقب.

لكن النبأ السيء كان حصول كانتي والمدافع عادل رامي على انذارين ليغيبا عن مواجهة دور الثمانية للإيقاف.

وتابع المدافع باتريس إيفرا “يجب أن نبدأ في المباراة المقبلة بشكل أفضل وألا نقلل من شأن أي منافس.

”سنلعب بدون عادل ونجولو لكن تشكيلتنا تضم 23 لاعبا وستكون الأمور على ما يرام.“

اعداد أحمد مصطفى للنشرة العربية - تحرير اشرف حامد

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below