12 تموز يوليو 2016 / 09:47 / بعد عام واحد

موراي يستهدف صدارة التصنيف العالمي بعد انتصاره في ويمبلدون

البريطاني اندي موراي يحتفل بفوزه بلقب فردي الرجال ضمن منافسات بطولة ويمبلدون للتنس يوم 10 يوليو تموز 2016. تصوير: توني أوبراين - رويترز

(رويترز) - يضع آندي موراي المصنف الثاني عالميا أمام عينيه الآن تجاوز نوفاك ديوكوفيتش إلى قمة التصنيف بعدما انتزع لقبه الثاني في بطولة ويمبلدون للتنس يوم الأحد.

وتأهل موراي - الذي عاد للعمل مع المدرب ايفان لندل الشهر الماضي - إلى نهائي آخر خمس بطولات شارك فيها وفاز في روما وكوينز قبل أن يهزم ميلوش راونيتش بثلاث مجموعات متتالية ليضع حدا لانتظار استمر 36 شهرا من أجل لقب ثالث في البطولات الأربع الكبرى.

ويعني فوز موراي وخسارة ديوكوفيتش في الدور الثالث أن ما يفصلهما الآن في التصنيف العالمي 4845 نقطة.

وأبلغ موراي وسائل إعلام بريطانية "أود الحصول على المركز الأول بالتأكيد.. والطريق إلى ذلك سيكون باللعب كل أسبوع والتركيز في كل بطولة."

وأضاف "إنه هدف بالتأكيد. إنه أمر تحدثت مع فريقي عنه.. وتناقشت مع ايفان حوله."

وتابع "كانت بطولة رائعة بالنسبة لي لكن إذا أردت الفوز بعدة بطولات كبرى أخرى في السنوات القليلة القادمة فيجب أن أصبح أفضل كثيرا. أعرف أنه (ديوكوفيتش) يستطيع العودة بشكل أكثر قوة."

ووصل ديوكوفيتش إلى لندن وهو يحمل ألقاب كل البطولات الأربع الكبرى ولم يكن اللاعب الصربي قد خسر في بطولة كبيرة منذ هزيمته أمام ستانيسلاس فافرينكا في نهائي فرنسا المفتوحة 2015.

وقال موراي "نوفاك لا يزال اللاعب الأول بكل وضوح الآن. لن يتراجع لمجرد أنه خاض بطولة واحدة سيئة. لا يمكن نسيان ما فعله في آخر 18 شهرا.. كان مذهلا."

اعداد أحمد ماهر للنشرة العربية

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below