13 تموز يوليو 2016 / 13:02 / بعد عام واحد

مصادر: إحالة حسام حسن مدرب المصري للمحاكمة بعد اعتدائه على شرطي

القاهرة/الإسماعيلية (رويترز) - قالت مصادر قضائية في مصر إن أحد ممثلي النيابة العامة قرر يوم الأربعاء إحالة حسام حسن مدرب المصري البورسعيدي إلى المحاكمة الجنائية بتهم تتعلق بالاعتداء على شرطي بعد مباراة في الدوري الممتاز لكرة القدم يوم الجمعة الماضي.

حسام حسن المدير الفني لفريق المصري البورسعيدي خلال مباراة في الاسكندرية يوم 23 فبراير شباط 2016. تصوير: عمرو عبد الله دلش - رويترز

وكانت النيابة قررت حبس حسن (49 عاما) ومساعده حسن مصطفى والمسؤول الإداري وليد بدر أربعة أيام على ذمة التحقيقات بعد اتهامهم بمنع شرطي كان يرتدي زيا مدنيا ويحمل كاميرا فوتوغرافيا من أداء عمله والاعتداء عليه وإتلاف الكاميرا وسرقة بطاقة ذاكرة خاصة بها.

وحدثت الواقعة عقب مباراة بين المصري وغزل المحلة في الجولة الأخيرة للدوري الممتاز هذا الموسم.

وقالت المصادر القضائية إن محمد العوضي رئيس النيابة الكلية في الإسماعيلية أحال حسن ومساعديه للمحاكمة الجنائية أمام محكمة الجنح بالمدينة ووجه لهم تهم الضرب والإتلاف والسرقة.

وأضافت المصادر أن أولى جلسات المحاكمة ستعقد يوم السبت المقبل.

وكان مقررا أن يمثل حسن ومساعداه أمام قاض يوم الخميس ليقرر ما إذا كان سيخلي سبيلهم أو سيجدد حبسهم لكن مصدرا قضائيا قال إن قرار الإحالة للمحاكمة يعني أنهم لن يعرضوا على القاضي وسيستمر حبسهم حتى انعقاد المحاكمة.

ويحق للمحكمة أن تخلي سبيلهم على ذمة القضية أو تأمر باستمرار حبسهم.

وقال مصدر أمني في الإسماعيلية إن الثلاثة نقلوا إلى سجن مزرعة طرة بالقاهرة يوم الأربعاء لدواع أمنية. وكان الثلاثة محتجزين في معسكر تابع لقوات الأمن على طريق صحراوي يربط بين الإسماعيلية والقاهرة.

ومساء يوم الأربعاء قالت مصادر أمنية وشهود إن أمن مدينة بورسعيد أطلق قنابل الغاز لتفريق المئات من مشجعي النادي المصري كانوا يحتجون على إحالة حسن الى المحاكمة.

وأضافت المصادر أن عددا من المحتجين ألقي القبض عليهم.

وانتهت مباراة المصري وغزل المحلة بالتعادل 2-2 ليهدر الفريق البورسعيدي فرصة إنهاء الموسم في المركز الثالث والتأهل لكأس الاتحاد الأفريقي.

وأظهرت لقطات تلفزيونية اشتباكات بين لاعبي ومسؤولي الفريقين قبل أن يركض حسن هداف منتخب مصر عبر تاريخه لأكثر من 30 مترا لينتزع كاميرا الشرطي ويلقيها أرضا.

وتقام مباريات الدوري المصري أمام مدرجات خالية منذ عام 2012.

ويخوض المصري المنتمي لمدينة بورسعيد الساحلية مبارياته في الإسماعيلية المجاورة لأسباب أمنية بعد مقتل أكثر من 70 من مشجعي الأهلي في أحداث عنف تلت مباراة بين الفريقين في الدوري عام 2012. وكان حسن مدربا للمصري في ذلك الوقت.

وعاقب الاتحاد المصري لكرة القدم حسن بالإيقاف ثلاث مباريات وتغريمه عشرة آلاف جنيه (1126 دولارا) بعد أحداث مباراة المحلة.

تغطية صحفية للنشرة العربية هيثم أحمد في القاهرة ويسري محمد في الإسماعيلية - إعداد محمود رضا مراد - تحرير اشرف حامد

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below