14 تموز يوليو 2016 / 10:17 / بعد عام واحد

محام يطلب إخلاء سبيل حسام حسن مدرب المصري البورسعيدي بعد تصالحه مع شرطي

حسام حسن مدرب فريق المصري خلال مباراة في الاسكندرية يوم 23 فبراير شباط 2016. تصوير: عمرو عبد الله دلش - رويترز

القاهرة (رويترز) - قال أشرف عبد العزيز محامي حسام حسن مدرب فريق المصري البورسعيدي لكرة القدم يوم الخميس إنه سيتقدم بطلب إلى النيابة العامة للإفراج عن موكله بعد تصالحه رسميا مع شرطي اعتدى عليه المدرب بعد مباراة في الدوري المصري الممتاز لكرة القدم الأسبوع الماضي.

وكانت النيابة العامة قررت يوم الأربعاء إحالة حسن (49 عاما) ومساعده حسن مصطفى والمسؤول الإداري بالفريق وليد بدر إلى المحاكمة الجنائية العاجلة بعد اتهامهم بمنع شرطي كان يرتدي زيا مدنيا ويحمل كاميرا فوتوغرافيا من أداء عمله والاعتداء عليه وإتلاف الكاميرا وسرقة بطاقة الذاكرة الخاصة بها.

ومن المقرر أن تعقد أولى جلسات المحاكمة بمحكمة جنح مدينة الإسماعيلية يوم السبت المقبل.

وقال عبد العزيز في اتصال هاتفي مع رويترز إن نائبين بمجلس النواب ورئيس وأعضاء مجلس إدارة النادي المصري توسطوا لإتمام المصالحة بين حسن والشرطي المعتدى عليه وتم توثيق المصالحة في الشهر العقاري بمدينة الإسماعيلية يوم الخميس.

وأضاف "بعد استلام الأوراق سنتقدم بطلب للسيد المحامي العام (بالإسماعيلية) لإخلاء سبيله وسوف نرى هل سيتم إخلاء سبيله اليوم أم متى."

لكن مصدرا قضائيا قال إن إجراءات التنازل والصلح لن تخلي سبيل حسن ومساعديه إلا بعد العرض على المحكمة يوم السبت.

وقال المحامي أشرف عبد العزيز إنه إذا رفضت النيابة طلبه بإخلاء سبيل المتهمين سيستمر حبسهم لحين انعقاد المحاكمة يوم السبت.

وأضاف "حينها سنخطر المحكمة بالتوكيل والمصالحات التي تمت وبهذا تعتبر القضية انتهت."

وأثار حبس حسن وإحالته للمحكمة غضب جماهير فريق المصري الذين نظم المئات منهم احتجاجا في شوارع مدينة بورسعيد الساحلية مساء الأربعاء. وقالت مصادر أمنية وشهود إن الأمن استخدم الغاز المسيل للدموع لتفريقهم وألقى القبض على عدد منهم.

وانتهت مباراة المصري وغزل المحلة بالتعادل 2-2 ليهدر الفريق البورسعيدي فرصة إنهاء الموسم في المركز الثالث والتأهل لكأس الاتحاد الأفريقي.

وأظهرت لقطات تلفزيونية اشتباكات بين لاعبي ومسؤولي الفريقين قبل أن يركض حسن هداف منتخب مصر عبر تاريخه لأكثر من 30 مترا لينتزع كاميرا الشرطي ويلقيها أرضا. وطرح حسن الرجل أرضا وضربه.

وتقام مباريات الدوري المصري أمام مدرجات خالية منذ عام 2012. ويخوض المصري مبارياته في الإسماعيلية المجاورة لأسباب أمنية بعد مقتل أكثر من 70 من مشجعي الأهلي في أحداث عنف تلت مباراة بين الفريقين في الدوري عام 2012.

وكان حسن مدربا للمصري في ذلك الوقت.

وعاقب الاتحاد المصري لكرة القدم حسن بالإيقاف ثلاث مباريات وتغريمه عشرة آلاف جنيه (1126 دولارا) بعد أحداث مباراة المحلة.

شارك في التغطية الصحفية للنشرة العربية يسري محمد في الإسماعيلية - تحرير دينا عادل

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below