31 تموز يوليو 2016 / 01:37 / منذ عام واحد

هاليب تهزم كيربر وتواجه كيز في نهائي كأس روجرز

الرومانية سيمونا هاليب خلال مباراتها أمام الألمانية أنجليكه كيربر (غير موجودة في الصورة) في بطولة كأس روجرز للتنس في مونتريال يوم السبت. صورة لرويترز من صحيفة يو.إس.إيه توداي سبورتس

(رويترز) - اجتازت الرومانية سيمونا هاليب المصنفة الخامسة أزمة ثقة في المجموعة الثانية لتتأهل إلى نهائي كأس روجرز للتنس في مونتريال بفوزها 6-صفر و3-6 و6-2 على الألمانية أنجليكه كيربر المصنفة الثانية يوم السبت.

وحسمت هاليب المجموعة الأولى وكسرت إرسال كيربر بالمجموعة الثانية قبل أن تخسر ستة أشواط متتالية لتتأخر 2-صفر في المجموعة الثالثة لكنها انتفضت وحسمت اللقاء في ساعة واحدة و38 دقيقة.

وستلعب هاليب (24 عاما) - التي خسرت أمام كيربر في دور الثمانية لبطولة ويمبلدون في الخامس من يوليو تموز - في النهائي مع الأمريكية ماديسون كيز المصنفة العاشرة في وقت لاحق يوم الأحد.

وتفوقت كيز بسهولة على السلوفاكية كريستينا كوتسوفا الصاعدة من التصفيات 6-2 و6-1 في المباراة الأخرى بالدور قبل النهائي يوم السبت بعدما سددت تسع ضربات إرسال ساحقة لتحسم الانتصار في 51 دقيقة فقط.

وقالت هاليب لشبكة ئي.إس.بي.إن بعدما حسنت سجلها ضد كيربر إلى انتصارين مقابل أربعة هزائم ”كنت أعلم أن المواجهة ستكون صعبة فدائما ما تكون المباراة أمامها صعبة.“

وأضافت ”أنا قوية جدا من الناحية الذهنية وشعرت ببعض الإحباط في المجموعة الثانية.. يجب أن أطور مستواي وأحاول الاستمتاع بالأمر بشكل أكبر وبذل قصارى جهدي لتحقيق الفوز.“

وكسرت هاليب المحبطة مضربها خلال الشوط السابع من المجموعة الثانية بعدما فرطت في تقدمها 3-2 ونصحها مدربها دارين كاهيل بالتحلي بالهدوء.

ورغم أن هاليب فقدت إرسالها في الشوط التالي قبل أن تدرك كيربر التعادل في اللقاء ثم تتقدم 2-صفر في المجموعة الثالثة استجابت اللاعبة الرومانية هاليب لنصائح كاهيل واستعادت زمام المبادرة بأداء أكثر ايجابية من الخط الخلفي.

وفازت هاليب باخر ستة أشواط في المباراة وحسمت انتصارها في رابع نقطة للفوز باللقاء عندما اصطدمت تسديدة من كيربر بأطراف الشبكة قبل أن تخرج من الملعب.

وقالت هاليب التي خسرت اخر مواجهتين ضد كيربر “حاولت فقط أن أكون أكثر قوة وأن أسدد الكرة لأنني كنت مجرد أدفعها (في المجموعة الثانية) وأخذت هي زمام المبادرة واستطاعت السيطرة.

”أردت فقط بعد ذلك انهاء النقاط حتى أتجاوزها... أنا سعيدة بأنني نجحت في انهائها.“

اعداد أحمد ماهر للنشرة العربية

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below