13 آب أغسطس 2016 / 18:11 / منذ عام واحد

منع المتسابقة الروسية الوحيدة كليشينا من المشاركة في ريو

ريو دي جانيرو (رويترز) - أعلن الاتحاد الدولي لألعاب القوى يوم السبت منع داريا كليشينا متسابقة ألعاب القوى الروسية الوحيدة في ريو دي جانيرو من المشاركة في الألعاب الصيفية.

داريا كليشينا متسابقة ألعاب القوى الروسية تحيي مشجعيها في روسيا يوم 20 يونيو حزيران 2016. تصوير سيرجي كاربوخين - رويترز.

وكان الاتحاد الدولي قد منح كليشينا الضوء الأخضر للمشاركة كرياضية مستقلة - بعد ايقاف روسيا من المشاركة في منافسات ألعاب القوى بسبب مزاعم وجود برنامج منشطات برعاية الدولة - بعد أن أثبتت عدم تورطها في البرنامج وخضوعها لاختبارات منشطات خارج روسيا.

وأكدت كليشينا عبر وسائل التواصل الاجتماعي أنها رياضية نزيهة وقالت إن دوافع سياسية وراء القرار التي طعنت عليه أمام محكمة التحكيم الرياضية.

ونقلت وكالات أنباء روسية عن الكسندر جوكوف رئيس اللجنة الأولمبية الروسية قوله ”وضع داريا كليشينا يبدو أنه استهزاء من جانب الاتحاد الدولي لألعاب القوى بالرياضية الروسية.“

وقال مصدر قريب من الاجراءات - طلب عدم ذكر اسمه - إن كليشينا تقرر ايقافها في ضوء دليل جديد ظهر على صلة بتقرير الوكالة العالمية لمكافحة المنشطات والمعروف بتقرير مكلارين.

وقال الاتحاد الدولي لألعاب القوى روسيا بأن متسابقة الوثب الطويل لجأت إلى محكمة التحكيم الرياضية.

وأبلغ مسؤول بالاتحاد الدولي لألعاب القوى رويترز ”سحبنا الموافقة الاستثنائية التي حصلت عليها للمشاركة في المنافسات الدولية بناء على معلومة جديدة تلقيناها.“

وأضاف ”أطلعناها على هذه المعلومة الأسبوع الماضي. يمكننا تأكيد أنها طعنت على قرارنا أمام محكمة التحكيم الرياضية.“

وقالت المحكمة إن من المتوقع أن يصدر حكمها يوم الأحد أو يوم الاثنين.

وكشف التقرير - الذي أعده الكندي ريتشارد مكلارين - ما وصفته الوكالة العالمية لمكافحة المنشطات إنه برنامج ممنهج لتعاطي المنشطات برعاية الدولة الروسية على مدار سنوات بما في ذلك خلال أولمبياد سوتشي الشتوي.

وقالت كليشينا إنها تأمل في أن تعقد جلسة الاستماع يوم الأحد بحد أقصى كي تثبت براءتها.

وأضافت عبر فيسبوك ”أنا رياضية نزيهة وأثبت ذلك بالفعل عدة مرات ولا شك في ذلك. أقيم في الولايات المتحدة منذ ثلاث سنوات. وخضعت لكل الاختبارات تقريبا خارج نطاق الوكالة الروسية لمكافحة المنشطات التي يتم التشكيك فيها.“

وتابعت ”أنا ضحية هؤلاء الذين وضعوا نظاما للتلاعب برياضتنا الجميلة وتم استخدامه لأهداف سياسية.“

وأردفت ”في الوقت الحالي لا أشعر سوى بالخيانة من جانب نظام لم يركز على الحفاظ على نظافة الرياضة ودعم الرياضيين البارزين.. ولكنه عوضا عن ذلك يسعى لتحقيق انتصارات خارج الملاعب الرياضية.“

إعداد طه محمد للنشرة العربية - تحرير اشرف -حامد

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below