16 آب أغسطس 2016 / 21:22 / منذ عام واحد

اجويرو يهدر ركلتي جزاء ويسجل ثلاثة أهداف في فوز كبير لسيتي

لاعبو مانشستر سيتي يحتفلون باحراز هدف في مرمى ستيوا بوخارست الروماني في ذهاب الدور الأخير لتصفيات دوري أبطال أوروبا لكرة القدم يوم الثلاثاء. تصوير: جون سيبلي - رويترز (للاستخدام التحريري فقط)

بيرن (سويسرا) (رويترز) - أهدر سيرجيو اجويرو ركلتي جزاء في أول 20 دقيقة وبعدها سجل ثلاثة أهداف في فوز فريقه مانشستر سيتي 5-صفر على ستيوا بوخارست الروماني في ذهاب الدور الأخير لتصفيات دوري أبطال أوروبا لكرة القدم يوم الثلاثاء.

وسجل ديفيد سيلفا ونوليتو هدفي سيتي الآخرين في مرمى بطل أوروبا السابق الذي كاد أن يمنى بهزيمة أكبر بعدما اصطدمت ثلاث تسديدات للفريق الإنجليزي بإطار المرمى.

كما قطع بروسيا مونشنجلادباخ خطوة كبيرة للتأهل إلى دور المجموعات بدوري الأبطال بفوزه 3-1 على مضيفه يانج بويز السويسري.

وتعادل أياكس امستردام بطل أوروبا السابق بهدف لمثله مع ضيفه روستوف الروسي وهي نفس نتيجة مواجهة دينامو زغرب وضيفه سالزبورج النمساوي.

وفاز كوبنهاجن 1-صفر على أبويل نيقوسيا.

واستهل الفريق الإنجليزي المباراة بصورة رائعة بعدما تلاعب أجويرو بدفاعات المنافس.

وتصدى الحارس فلورين نيتا لأول ركلة جزاء لأجويرو - الذي أهدر أربعا من آخر خمس ركلات جزاء انبرى لها في المنافسات الأوروبية - بعد ثماني دقائق قبل أن تصطدم الركلة الثانية بالعارضة بعد 12 دقيقة.

ورغم ذلك لم يواجه سيتي مقاومة كبيرة وأحرز هدفه الأول بين الركلتين بتسديدة قوية من سيلفا بعد مجهود من رحيم سترلينج.

وأخيرا وجد أجويرو طريقه نحو الشباك قبل أربع دقائق من نهاية الشوط الأول بعدما سدد الكرة من على بعد 18 مترا بعد محاولة أخرى صنعها سترلينج.

وسدد نوليتو والكسندر كولاروف كرتين في إطار المرمى في الشوط الأول.

وزاد نوليتو الوافد الجديد من غلة فريقه من الأهداف بعد أربع دقائق من بداية الشوط الثاني عندما ضرب مصيدة التسلل ليتسلم تمريرة من كيفن دي بروين ويراوغ الحارس ويحرز أول أهدافه منذ انتقاله من سيلتا فيجو.

وتبادل أجويرو التمريرات مع نوليتو قبل أن يسجل الهدف الرابع من تسديدة متقنة بعدها تفوق على دفاعات المنافس ليكمل ثلاثيته من الأهداف.

وقال دي بروين ”قدمنا أداء جيدا للغاية. كان من الممكن أن نفوز بثمانية أو تسعة أهداف. في النهاية سجل سيرجيو ثلاثة أهداف. إذا فعلت ذلك فلن يشكو أحد من اهدار ركلتي جزاء.“

وتمكن مونشنجلادباخ من الفوز بفضل هدفين في أربع دقائق بالشوط الثاني.

وسجل اندريه هان البديل هدفا بعد دقيقة واحدة من نزوله أرض الملعب وطالب الفريق المنافس بالغاء الهدف بداعي التسلل لكن الحكم احتسبه قبل أن تصطدم كرة رفائيل باللاعب الان روشات لتدخل عن طريق الخطأ في مرماه.

وكان رفائيل قد وضع الفريق الألماني في المقدمة مبكرا ولكن ميراليم سليماني عادل النتيجة لصالح الفريق السويسري من تسديدة من مدى قريب في الدقيقة 56.

وسدد كريستيان نوبوا هدفا من ركلة حرة ليضع روستوف في المقدمة قبل أن يحرز ديفي كلاسن هدف التعادل لصالح أياكس بطل اوروبا أربع مرات من ركلة جزاء قبل نهاية الشوط الأول.

وسجل اندريا بافلوفيتش هدفا رائعا قبل دقيقتين من نهاية الشوط الأول مستغلا تمريرة توماس ديلاني إذ راوغ الحارس بوي وترمان ليمنح كوبنهاجن الفوز على أبويل.

وربما يشعر سالزبورج - الذي أخفق في اخر ثماني محاولات للتأهل إلى دور المجموعات - بأن حظه سيتغير بعد التعادل في كرواتيا.

ووضع فالنتينو فريقه سالزبروج في المقدمة بعد مجهود رائع من واندرسون قبل مرور ساعة على بداية اللقاء ولكن دينامو تعادل بفضل هدف سجله ماركو روج من ركلة جزاء.

إعداد طه محمد للنشرة العربية - تحرير اشرف حامد

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below