2 أيلول سبتمبر 2016 / 10:52 / بعد عام واحد

هاميلتون الأسرع في جولة التجارب الحرة الثانية لسباق إيطاليا

الألماني نيكو روزبرج سائق مرسيدس أثناء جولة التجارب الحرة الأولى لسباق جائزة إيطاليا الكبرى في حلبة مونزا يوم الجمعة. تصوير ماكس روسي - رويترز

مونزا (ايطاليا) (رويترز) - تفوق لويس هاميلتون بطل العالم ومتصدر الترتيب العام على زميله بفريق مرسيدس نيكو روزبرج لينتزع صدارة التجارب الحرة لسباق جائزة إيطاليا الكبرى الجولة 14 من بطولة العالم لسباقات فورمولا 1 للسيارات يوم الجمعة.

وسجل البريطاني هاميلتون - الساعي لتحقيق الفوز رقم 50 في مسيرته بالسباقات الكبرى يوم الأحد - أسرع لفة بزمن بلغ دقيقة واحدة و22.801 ثانية معتمدا على إطارات شديدة الليونة بعدما احتل المركز الثاني خلف روزبرج في التجارب الأولى صباح الجمعة.

وقطع الألماني روزبرج مضمار حلبة مونزا وهي الأسرع في برنامج سباقات الموسم الحالي في زمن بلغ دقيقة واحدة و22.959 ثانية خلال التجارب الأولى بينما سجل دقيقة و22.994 ثانية في الجولة الثانية.

وقال هاميلتون للصحفيين ”عمل لا يزال جاريا لكنه يمضي في المسار الصحيح وأعتقد أننا سنحظى بمنافسة جيدة غدا“ في إشارة لسجاله مع روزبرج.

وحقق فريق فيراري على أرضه أفضل نتائج بعد مرسيدس في الجولتين واحتل سائقه الفنلندي كيمي رايكونن المركز الثالث في الصباح بفارق يزيد على ثانية واحدة عن روزبرج بينما احتل زميله الألماني سيباستيان فيتل المركز الرابع.

واحتفظ الاثنان بنفس المركزين بعد الظهر إذ اعتمد فيتل على إطارات شديدة الليونة وتأخر عن هاميلتون بفارق 0.453 ثانية.

وينفرد هاميلتون بصدارة الترتيب العام للسائقين متقدما بفارق تسع نقاط على روزبرج الثاني قبل خوض أخر سباق أوروبي في الموسم.

واستخدم فيراري آخر محرك مسموح له به هذا الموسم بعدما تنازل عن المركز الثاني في ترتيب الصانعين لصالح فريق رد بول وبدا فيتل متحمسا.

وقال فيتل ”هذا محرك جديد وهو يقوم بما يفترض ان يقوم به. هذا أمر ايجابي.“

ويسعى هاميلتون بطل العالم ثلاث مرات إلى الفوز بالسباق الإيطالي للمرة الثالثة على التوالي وهو إنجاز لم يسبقه أحد في تحقيقه منذ أن فعلها الأرجنتيني الراحل خوان مانويل فانجيو في خمسينات القرن الماضي.

وتفوق روزبرج - الذي توج بسباق بلجيكا في وقت سابق من الأسبوع الحالي - في الجولة الأولى من تجارب يوم الجمعة مستخدما إطارات لينة وكذلك فعل هاميلتون الذي خرج عن المضمار مثل عدة سائقين آخرين حاولوا تحقيق أفضل نتائج.

وقبل خمس دقائق من نهاية الجولة عاد الإسباني فرناندو الونسو سائق مكلارين إلى حارة الصيانة التابعة لفريقه بسبب عطل في صندوق السرعة.

واحتل سائق رد بول الهولندي الشاب ماكس فرستابن الذي لا يزال رده العنيف على رايكونن في السباق الماضي في بلجيكا حديث البطولة المركز الثامن في الجولة الأولى ثم احتل المركز الخامس في الجولة الثانية.

وقال الاسترالي دانييل ريتشياردو زميله في رد بول ”أعتقد أننا أظهرنا اليوم قدرتنا على الوجود على منصة التتويج..وفيراري منافس جيد لنا.“

واستخدم فرستابن والبريطاني جنسون باتون سائق مكلارين تقنية واقي الرأس الجديدة التي لا تزال قيد التجربة والتقييم.

إعداد أحمد مصطفى للنشرة العربية- تحرير احمد عبد اللطيف

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below