6 أيلول سبتمبر 2016 / 13:11 / منذ عام واحد

ركلتا جزاء قرب النهاية تقودان السعودية للفوز على العراق

(رويترز) - سجلت السعودية هدفين من ركلتي جزاء قرب النهاية لتعوض تأخرها بهدف وتهزم العراق 2-1 في تصفيات كأس العالم لكرة القدم يوم الثلاثاء.

مهند عبد الرحيم لاعب منتخب العراق (يسارا) يحتفل بهدف سجله في شباك السعودية اثناء لقاء المنتخبين في تصفيات كأس العالم لكرة القدم يوم الثلاثاء. تصوير: بازوكي محمد - رويترز

وكان المنتخب العراقي - الذي اختار اللعب في ماليزيا لاستمرار الحظر المفروض على اللعب في بلاده - الأفضل في الشوط الأول وتقدم عبر مهند عبد الرحيم في الدقيقة 18 عندما تلقى كرة عرضية منخفضة وتخطى رقيبه قبل أن يسدد في الزاوية البعيدة لمرمى الحارس ياسر المسيليم.

لكن الحكم القطري خميس المري أشار إلى نقطة الجزاء حين ارتكب سعد ناطق مدافع العراق مخالفة ضد حسن معاذ داخل المنطقة وسدد نواف العابد في الزاوية العليا بقدمه اليسرى ليدرك التعادل للسعودية في الدقيقة 81.

واحتسب الحكم ركلة جزاء أخرى للعابد نفذها لاعب الهلال في الزاوية السفلى هذا المرة ليضع المنتخب السعودي في المقدمة قبل دقيقتين على نهاية اللقاء باستاد شاه علام.

وصمدت السعودية أمام الضغط العراقي في الوقت المحتسب بدل الضائع لترفع رصيدها إلى ست نقاط من مباراتين في المجموعة الثانية بالمرحلة النهائية من التصفيات الآسيوية بعد فوزها 1-صفر على تايلاند يوم الخميس الماضي بهدف آخر للعابد من ركلة جزاء أيضا.

وقال طارق كيال المشرف على المنتخب السعودي لقناة بي.إن سبورتس التلفزيونية ”كانت المباراة على أرض العراق.. أكيد سيكونوا ضاغطين في البداية. كانت هناك أخطاء كثيرة خططية... وتغيير معين (فهد المولد) أعادنا للمباراة.“

وأضاف ”فريق العراق قوي وبنية (لاعبيه) الجسدية قوية. كان يجب أن نكون حذرين (لكن) كنا حذرين أكثر من اللازم في الشوط الأول.“

ولم تشكل السعودية - بقيادة مدربها الهولندي بيرت فان مارفيك - أي متاعب في الشوط الأول لدفاع المنتخب العراقي الذي انتزع تقدما مستحقا عن طريق عبد الرحيم وكاد علاء عبد الزهرة أن يضاعف التفوق لكنه أطاح بالكرة خارج المرمى.

وأشرك فان مارفيك الجناح فهد المولد بدلا من يحيى الشهري مع بداية الشوط الثاني وهو ما منح المنتخب السعودي ظهورا هجوميا كان غائبا في الشوط الأول.

ومع ذلك كان العراق لا يزال الأخطر. وتدخل المدافع أسامة هوساوي ليبعد الكرة من أمام عبد الزهرة في الوقت المناسب ثم أنقذ المولد السعودية بعدما أبعد كرة علاء مهاوي قبل أن تتجاوز خط المرمى.

لكن العراق لم يستطع الحفاظ على تفوقه فارتكب ناطق مخالفة غير ضرورية داخل المنطقة أسفرت عن ركلة الجزاء الأولى قبل أن يسقط العابد ليشير الحكم إلى نقطة الجزاء لثاني مرة.

وقال العابد ”الحمد لله ربنا وفقنا اليوم.. أرضية الملعب لم نكن معتادين عليها. الشوط الأول كان صعبا علينا و(بين الشوطين) ركز المدرب على أن نكون أكثر جرأة في الهجوم.“

اعداد أحمد ماهر للنشرة العربية

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below