9 أيلول سبتمبر 2016 / 01:42 / بعد عام واحد

بليسكوفا تفاجئ سيرينا وتبلغ نهائي بطولة امريكا المفتوحة للتنس

التشيكية كارولينا بليسكوفا عقب فوزها على الأمريكية سيرينا وليامز ببطولة أمريكا المفتوحة للتنس في نيويورك يوم الخميس - رويترز

نيويورك (رويترز) - للعام الثاني على التوالي تتوقف أحلام سيرينا وليامز في الفوز بلقب امريكا المفتوحة للتنس للمرة السابعة عند الدور قبل النهائي بعد هزيمتها يوم الخميس أمام التشيكية كارولينا بليسكوفا 6-2 و7-6 لتفقد اللاعبة الامريكية أيضا صدارة التصنيف العالمي.

وتلعب بليسكوفا في النهائي يوم السبت أمام الألمانية انجليكه كيربر التي فازت على الدنمركية كارولين وزنياكي بمجموعتين متتاليتين بنتيجة 6-4 و6-3.

وقبل عام واحد تأهلت سيرينا إلى الدور قبل النهائي وكانت على بعد خطوتين من الفوز بجميع ألقاب البطولات الأربع الكبرى في عام ميلادي واحد لكنها خسرت أمام الايطالية روبرتا فينشي في واحدة من أكبر المفاجآت في البطولات الأربع الكبرى.

والعام الحالي استطاعت بليسكوفا المصنفة العاشرة التي لم يسبق لها من قبل تخطي الدور الثالث في البطولات الأربع الكبرى إيقاف مسيرة سيرينا بعد الفوز عليها في ساعة واحدة و26 دقيقة.

وقالت بليسكوفا في مقابلة على أرض الملعب بعد المباراة ”لا أصدق ما حدث. فعليا لا أصدق ما حدث. كنت أعلم دائما أنه يمكنني الفوز على أي لاعبة إذا قدمت أفضل ما لدي. لكن هذا أمر مذهل.“

وأضافت ”سيرينا بطلة لذا من الصعب دائما اللعب ضدها. لقد شاهدتم كيف أنها حتى بعد كسر إرسالها تكافح بقوة.“

ولم تكن هناك فرصة للفوز بجميع ألقاب البطولات الأربع الكبرى هذا العام لكن التاريخ واصل الوقوف في صف وليامز التي كانت تستطيع تصدر قائمة اللاعبات الأكثر فوزا بالألقاب الكبرى في عصر الاحتراف إذا انتزعت اللقب 23 وتخطي شتيفي جراف.

ورغم أنها لم تكن مباراة اللقب فقد نزلت سيرينا أرض الملعب في هذه المباراة ولديها ما تخسره.

وبعد تصدر التصنيف العالمي لمدة 186 أسبوعا فإن سيرينا -التي كان يجب أن تبلغ النهائي لتكون لديها فرصة الاحتفاظ بالصدارة- ستتخلى عن القمة للالمانية كيربر.

وبعد مجموعة ثالثة صعبة في مواجهة سيمونا هاليب على نفس الملعب قبل 24 ساعة بدت سيرينا مرهقة في مواجهة اللاعبة التشيكية.

لكن سيرينا رفضت إلقاء اللوم على إرهاقها والقته على مشكلة في ركبتها اليسرى والتي أدت إلى تقليص حركاتها.

وقالت ”حسنا لن أكرر الأمر. لم أكن مرهقة من مواجهة هاليب. إذا لم استطع تغيير الأمور في 24 ساعة واللعب مجددا فلا استحق الوجود في بطولات اللاعبات المحترفات.“

وأضافت ”أعاني من مشاكل حقيقية في الركبة اليسرى. لم أكن مرهقة. الأرهاق ليس السبب في الهزيمة. لم أكن قادرة على التحرك كما أريد.“

وافتتحت سيرينا المباراة بإرسال ساحق لكن في النهاية خذلها إرسالها بعد ارتكاب ستة أخطاء مزدوجة من بينها النقطة الحاسمة في الشوط الفاصل.

وابقت بليسكوفا التي تتصدر قائمة ضربات الإرسال الساحقة في بطولات رابطة اللاعبات المحترفات في اخر موسمين منافستها الامريكية تحت الضغط منذ البداية ونجحت في كسر إرسال سيرينا مرتين في المجموعة الأولى.

وأظهرت سيرينا قدرتها كبطلة حيث تعافت من كسر إرسالها وأجبرت بليسكوفا على خوض الشوط الحاسم وبعد التأخر 3-صفر تقدمت 4-3.

لكن بليسكوفا الهادئة لم تتوتر وفازت بالمباراة بعد خطأ مزدوج من منافستها.

وفوز بليسكوفا أنهى آمال عائلة وليامز في الفوز باللقب بعد أن تفوقت اللاعبة التشيكية على فينوس المصنفة السادسة والشقيقة الكبرى لسيرينا في الدور الرابع.

إعداد شادي أمير للنشرة العربية

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below