10 أيلول سبتمبر 2016 / 02:18 / بعد عام واحد

ديوكوفيتش يحل لغز مونفيس ويصعد لنهائي بطولة امريكا المفتوحة

الصربي نوفاك ديوكوفيتش بعد فوزه على الفرنسي جايل مونفيس في بطولة أمريكا المفتوحة للتنس يوم الجمعة. صورة لرويترز من صحيفة يو.إس.إيه توداي سبورتس

نيويورك (رويترز) - بلغ نوفاك ديوكوفيتش المصنف الأول نهائي بطولة امريكا المفتوحة للتنس للمرة السابعة بعد فوزه على الفرنسي جايل مونفيس يوم الجمعة 6-3 و6-2 و3-6 و6-2.

واختبر مونفيس المصنف العاشر صبر ديوكوفيتش والجماهير وقدم أداء متباينا في المباراة.

وفي واحدة من أغرب المباريات في إحدى البطولات الأربع الكبرى اطلقت الجماهير صيحات الاستهجان ضد مونفيس ثم شجعته في مجموعة أخرى قبل أن يودع ملعب آرثر آش.

وقال ديوكوفيتش الذي سيلعب في النهائي يوم الأحد ضد السويسري ستانيسلاس فافرينكا المصنف الثالث الذي فاز 4-6 و7-5 و6-4 و6-2 على الياباني كي نيشيكوري المصنف السادس "هو لاعب ممتع. لديه شخصية قوية وقدم أداء رائعا في البطولة."

وأضاف "كانت مباراة غريبة كما هو الحال دائما عندما تواجه مونفيس الذي من الصعب توقع طريقته. هو يحب أن يقدم أداء متنوعا في مبارياته."

ووصف ديوكوفيتش منافسه الفرنسي بأنه اللاعب الوحيد الذي يرغب في شراء تذكرة لمشاهدته يلعب وقدم مونفيس أداء غير تقليدي.

وما اعتبرته الجماهير بأنه تخاذل وصفه مونفيس بأنه خطة ثانية يستخدمها عندما يتأكد أن خطته الأساسية لن تساعده على تجاوز منافسه الصربي.

وانتصر ديوكوفيتش في 12 مواجهة سابقة ضد مونفيس.

وقال مونفيس "بالتأكيد حاولت خداعه ومحاولة تقديم أي شيء جديد بالنسبة له. وهذا كل شيء. عندما تواجه لاعبا يلعب بطريقة مثالية وأنت لا تلعب جيدا فعليك أن تتغير."

وأضاف "أنت فقط لا تريد مشاهدة ذلك. يمكن أن نتغير قليلا. ليس هناك طريقة واحدة فقط للعب التنس. أعلم أن هذا ليس طبيعيا لأن أول سؤال أنك لا تلعب بجدية. أنا ألعب بجدية."

وتابع "التغيير يحتاج الجرأة. اعتقد أنها كانت خطة رائعة. اعتقد ذلك."

وبعد التأهل إلى الدور قبل النهائي بدون خسارة مجموعة واحدة استسلم مونفيس مبكرا وتأخر 5-صفر في المجموعة الأولى في 16 دقيقة فقط.

وبينما بدا مونفيس في طريقه للاستسلام وجه بعض الضربات الرائعة ثم رد الكرة عدة مرات بشكل مذهل ليترك ديوكوفيتش غاضبا والجماهير في حالة ذهول.

لكن اللاعب الصربي نجح في العودة إلى إيقاعه سريعا وحسم المجموعة الأول سريعا قبل أن يسحق مونفيس في الثانية.

وفيما تأخر 2-صفر في المجموعة الثالثة تحول فجأة أداء اللاعب الفرنسي وعاد إلى مستواه ليفوز بالمجموعة تاركا ديوكوفيتش يمزق قميصه.

لكن خطة مونفيس لم تنجح في النهاية في مواجهة مهارات ديوكوفيتش ومعرفته الجيدة لطريقة لعب منافسه الفرنسي لينهي المباراة لصالحه.

وقال ديوكوفيتش "كانت هناك فترات استمتعت بما يفعله وفترات شعرت بالحزن لأنني سمحت له أن يعيق طريقتي وإيقاعي. هو واحد من الذين يملكون شخصية قوية بين اللاعبين المحترفين."

وأضاف "أتعلم في بعض الأوقات كمنافس له ليس من السهل التعامل مع نجاحاته وإخفاقاته لكنه مهم للغاية لرياضتنا. هو يجلب السعادة."

إعداد شادي أمير للنشرة العربية

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below