11 أيلول سبتمبر 2016 / 17:06 / بعد عام واحد

توتي يتخلص من الخوف ويمنح روما الفوز بركلة جزاء قاتلة

لوكا أنطونيلي مدافع ميلانو لدى نقله إلى المستشفى خلال مباراة فريقه أمام أودينيزي في سان سيرو يوم الأحد. تصوير: ستيفانو ريلانديني - رويترز

(رويترز) - سجل المخضرم فرانشيسكو توتي هدفا من ركلة جزاء في الوقت بدل الضائع في مباراته الأولى بدوري الدرجة الأولى الإيطالي لكرة القدم هذا الموسم ليفوز روما 3-2 على سامبدوريا يوم الأحد.

وسجل توتي (39 عاما) بذلك في الدوري في 23 موسما متتاليا مع روما وأصبح رصيد فريقه سبع نقاط من ثلاث مباريات خلف يوفنتوس المتصدر بالعلامة الكاملة والذي تفوق 3-1 على ساسولو يوم السبت.

وقال توتي لشبكة سكاي سبورتس التلفزيونية عن ركلة الجزاء "هذه أول مرة بكل أمانة أشعر فيها ببعض الخوف من ارتكاب أي خطأ."

وأضاف صاحب الرقم القياسي في خوض المباريات مع روما برصيد 759 مباراة "لا يمكنني تحمل إهدار الركلة أمام رابطة المشجعين."

وهطلت الأمطار بغزارة خلال الشوط الأول وتسببت في تأجيل انطلاق الشوط الثاني لأكثر من ساعة واحدة بقليل بسبب سوء حال أرضية الملعب.

وتسببت سوء الظروف الجوية أيضا في إلغاء مباراة جنوة مع فيورنتينا بعد 28 دقيقة بينما كانت النتيجة التعادل بلا أهداف.

وخاض جو هارت حارس مرمى إنجلترا مباراته الأولى مع تورينو الذي ضمه على سبيل الإعارة منذ أقل من أسبوعين بعدما فقد مكانه في التشكيلة الأساسية لمانشستر سيتي.

وخسر تورينو 2-1 أمام أتلانتا بعدما أخطأ هارت في التعامل مع ركلة ركنية في الدقيقة 56.

كما سجل ماوريو إيكاردي هدفا في الوقت الضائع ليمنح فرانك دي بور انتصاره الأول كمدرب لإنترناسيونالي بالتفوق 2-1 على بيسكارا الصاعد حديثا لدوري الأضواء.

وسجل الأرجنتيني إيكاردي أيضا الهدف الأول لإنترناسيونالي في الدقيقة 77 ورفع رصيده بذلك إلى 50 هدفا مع ناديه الإيطالي.

ونقل لوكا أنطونيلي مدافع ميلانو إلى المستشفى بعدما اصطدمت رأسه بأحد زملائه بينما خسر فريقه 1-صفر أمام أودينيزي في سان سيرو.

وفي وقت سابق حول روما تأخره 2-1 أمام ضيفه سامبدوريا إلى فوز 3-2 بعد مشاركة البديلين توتي وإيدن جيكو.

وتوقفت المباراة نحو ساعة بعد نهاية الشوط الأول بتقدم سامبدوريا بهدفي لويس موريل في الدقيقة 18 من تسديدة مباشرة من داخل منطقة الجزاء وفابيو كوالياريلا قبل نهاية الشوط بأربع دقائق.

وكان المصري محمد صلاح قد تقدم بهدف لأصحاب الأرض في الدقيقة الثامنة من ضربة رأس رائعة من مدى قريب.

ودفع لوشيانو سباليتي مدرب روما بالمهاجم البوسني جيكو والقائد توتي دفعة واحدة مع بداية الشوط الثاني لينجح الأول في التعادل بعدما تلقى تمريرة طويلة أحسن السيطرة عليها وراوغ إيميليانو فيفيانو حارس سامبدوريا ووضع الكرة في الشباك.

وحصل جيكو على ركلة جزاء في الوقت المحتسب بدل الضائع نفذها توتي بنجاح ليقود فريقه لانتصار قاتل.

إعداد أسامة خيري للنشرة العربية

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below