14 أيلول سبتمبر 2016 / 22:37 / منذ عام واحد

هيجوين يسدد في العارضة ليكتفي يوفنتوس بالتعادل أمام اشبيلية

جونزالو هيجوين لاعب يوفنتوس اثناء مباراة الفريق أمام اشبيلية بدوري أبطال أوروبا لكرة القدم في تورينو يوم الأربعاء -رويترز

ميلانو (رويترز) - سدد جونزالو هيجوين ضربة رأس ارتدت من العارضة في أخطر فرصة ليوفنتوس في مباراته الأولى بدوري أبطال أوروبا لكرة القدم هذا الموسم ليتعادل بدون أهداف مع اشبيلية في تورينو في افتتاح المجموعة الثامنة يوم الأربعاء.

وأضاع سامي خضيرة - الذي شارك في مباراته رقم 50 في دوري الأبطال والخامسة مع يوفنتوس في المسابقة - فرصتين في أول ربع ساعة بينما أحبط حارس اشبيلية سيرجيو ريكو محاولة باولو ديبالا.

ونقل عن ريكو قوله لصحيفة موندو ديبورتيفو ”خاض اشبيلية مباراة عظيمة وكنا ندرك كيفية المنافسة وتأقلمنا طوال الوقت مع متطلبات اللقاء.“

وقبل مرور ساعة من زمن اللقاء لعب هيجوين كرة برأسه في العارضة بعد تمريرة عرضية من داني ألفيس في أخطر فرص اللقاء.

وكانت الفرصة الوحيدة لاشبيلية على المرمى من نصيب سيرجيو اسكوديرو في الدقيقة 27 لكن الحارس جيانلويجي بوفون تصدى للكرة بسهولة.

ولم تكن لاشبيلية بطل الدوري الأوروبي أي خطورة هجومية لكنه خرج راضيا بنقطة قد تشكل قيمة كبيرة بالنسبة له.

وقال ماسيمليانو اليجري مدرب يوفنتوس في تصريحات لصحيفة جازيتا ديلو سبورت “كانت المباراة صعبة في شوطها الأول فقد احتفظوا بالكرة كثيرا وعانينا من اجل فرض طريقة لعبنا.

”سنحت لنا عدة فرص في الشوط الثاني وبذلنا كل ما في وسعنا. من المحبط أننا لم نحقق الفوز لكن لا تزال هناك نقاط متاحة (للتأهل).“

اعداد وتحرير احمد عبد اللطيف للنشرة العربية

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below