28 أيلول سبتمبر 2016 / 13:42 / منذ عام واحد

غضب في ليون إزاء تعامل الشرطة الاسبانية مع جماهيره

جان ميشيل أولا رئيس نادي اولمبيك ليون الفرنسي خلال اجتماع بالقرب من ليون يوم 7 يناير كانون الثاني 2016. تصوير: روبرت براتا - رويترز.

باريس (رويترز) - بدا جان ميشيل أولا رئيس نادي اولمبيك ليون الفرنسي غاضبا بعد أن زعم أن الشرطة الاسبانية استخدمت القوة المفرطة ضد جماهير ناديه قبل مواجهة اشبيلية في دوري أبطال أوروبا لكرة القدم يوم الثلاثاء.

ونقلت صحيفة ليكيب الفرنسية اليومية عن اولا قوله يوم الأربعاء ”عدوان غير مفهوم.“

وقال عضو بارز في رابطة مشجعي ليون إن أربعة من المشجعين سيمثلون أمام القضاء يوم الاربعاء.

وقال بنوا الذي لم يكشف عن اسمه بالكامل لصحيفة ليكيب “من الضروري لنا أن تجد روايتنا (للأحداث ) المدعومة بالعديد من اللقطات من يسمعها. الشرطة تعاملت معنا بعنف بمجرد وصولنا للملعب خاصة أفراد الشرطة الذين كانوا على ظهور الخيل.

”حدث هذا أمام مسؤولي ليون والاتحاد الأوروبي للعبة ما تسبب لهم في صدمة وغضب.“

وتعرض اثنان من المشجعين لإصابات بالغة. أصيب أحدهما في عظمة الترقوة والأخر بشرخ في الجمجمة.

ولم يرد الاتحاد القاري على الفور على رسالة نصية من رويترز.

وفاز اشبيلية بالمباراة 1-صفر.

إعداد أحمد الخشاب للنشرة العربية- تحرير فتحي عبد العزيز

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below