29 تشرين الأول أكتوبر 2016 / 17:48 / بعد عام واحد

رباعيات لسيتي وأرسنال وليفربول وطرد مورينيو

لندن (رويترز) - فاز مانشستر سيتي 4-صفر على وست بروميتش ألبيون لينهي بيب جوارديولا أسوأ فترة بمسيرته التدريبية ويحافظ على صدارة الدوري الانجليزي الممتاز لكرة القدم يوم السبت.

وين روني لاعب مانشستر يونايتد يتحدث مع الحكم أثناء المباراة أمام بيرنلي في الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم يوم السبت. تصوير رويترز. هذه الصورة للأغراض التحريرية فقط. ليست للبيع ولا يسمح باستخدامها في حملات تسويقية أو إعلانية.

لكن إخفاقات غريمه جوزيه مورينيو تواصلت بعدما تعرض للطرد مثل لاعبه أندر هيريرا خلال تعادل مانشستر يونايتد بدون أهداف مع بيرنلي في أولد ترافورد.

وظهر يونايتد بلا أنياب بعدما سجل هدفا واحدا في أربع مباريات وحقق فوزا وحيدا في سبع مباريات ليتلقى ضربة جديدة لطموحاته في المنافسة على اللقب مع سيتي وأرسنال وليفربول.

وسجل سيرجيو أجويرو وإيلكاي جندوجان ثنائيتين في فوز سيتي وكذلك فعل أليكسيس سانشيز وأوليفييه جيرو في انتصار أرسنال 4-1 على سندرلاند.

وواصل ليفربول التحدي بفوز مثير 4-2 على كريستال بالاس مما يعني بقاء ثلاثة فرق على القمة برصيد 23 نقطة مع تفوق سيتي بفارق الأهداف واحتلال أرسنال للمركز الثاني.

وابتعد الثلاثي بفارق ثلاث نقاط عن توتنهام هوتسبير الذي أهدر تقدمه على حامل اللقب ليستر سيتي وتعادل الفريقان1-1.

وأظهر أجويرو قيمته الكبيرة ليهدي الفوز لجوارديولا بعد ست مباريات لم يذق فيها طعم الانتصار.

وبدا أن جوارديولا لا يعطي أجويرو التقدير اللازم وثارت تكهنات حول مستقبل المهاجم الأرجنتيني بعد غيابه عن التشكيلة الأساسية في مواجهة برشلونة في دوري أبطال أوروبا.

وقال جوارديولا ”نحتاج إلى سيرجيو وندرك مدى أهميته لنا عندما يقنعنا ببراعته وبأهميته للفريق.“

وأضاف ”هو جزء من تاريخ النادي وأود مساعدته. لا يزال قادرا على كتابة أروع صفحات مع النادي فهو واحد من أفضل اللاعبين.“

زالاتان إبراهيموفيتش لاعب مانشستر يونايتد يبدي استياء بعد مباراة فريقه أمام بيرنلي في الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم يوم السبت. تصوير رويترز. هذه الصورة للأغراض التحريرية فقط. ليست للبيع ولا يسمح باستخدامها في حملات تسويقية أو إعلانية.

ولم تدم فرحة مورينيو طويلا بفوزه على سيتي في كأس رابطة المحترفين وقضى نصف مباراة السبت بالمدرجات بعد طرده.

وثار مورينيو غضبا لعدم احتساب الحكم مارك كلاتنبرج ركلة جزاء ولم يكن راضيا أيضا عن فشل فريقه في التسجيل من 37 محاولة على المرمى منها 11 تسديدة تصدى لها الحارس المتميز توم هيتون.

* ورقة رابحة

ابتهج المدرب أرسين فينجر بفوز أرسنال على سندرلاند الغائب عن الانتصارات هذا الموسم وجمع نقطتين فقط حتى الآن مسجلا أسوأ بداية في تاريخ الدوري الممتاز بعد عشر جولات.

وتحولت المباراة مع مشاركة البديل جيرو الذي أحرز من أول لمستين للكرة بينما جاءت ثلاثة أهداف لأرسنال في غضون سبع دقائق.

وعما إذا كان يستحق الإشادة بسبب قرار الدفع بجيرو قال فينجر ”يكون هذا سهلا عندما تمتلك لاعبين لديهم كفاءة عالية على مقاعد البدلاء. لا تحتاج لأن تكون مدربا استثنائيا لاتخاذ هذا القرار.“

وقدم ليفربول عرضا مبهرا وفاز بأهداف إيمري تشان وديان لوفرين وجويل ماتيب وروبرتو فيرمينو بينما تسببت هفواته الدفاعية في استقبال هدفين لجيمس مكارثر.

وقال يورجن كلوب مدرب ليفربول ”لست متأكدا إذا كنا لعبنا ببراعة أكبر في الدفاع سابقا.“

وحقق ليستر أول نقطة خارج ملعبه هذا الموسم بعدما تعادل أحمد موسى عقب تقدم توتنهام بأول هدف لفينسن يانسن في الدوري وجاء من نقطة الجزاء.

وفاز ميدلسبره لأول مرة بملعبه 2-صفر على بورنموث بينما بقي هال سيتي بمنطقة الهبوط بخسارته 1-صفر أمام واتفورد.

إعداد أحمد مصطفى للنشرة العربية - تحرير أسامة خيري

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below