August 21, 2017 / 11:56 AM / a year ago

الغضب يتسبب في كسر إصبع لاعب روماني بعد إهداره ركلة جزاء

بوخارست (رويترز) - أصيب جورج كالينتارو لاعب نادي يوفنتوس بوخارست بكسر في أحد أصابعه بعدما لكم طاولة في غرفة الملابس عقب إهداره ركلة جزاء كان من الممكن أن تمنح فريقه الصاعد حديثا للدوري الروماني الأول لكرة القدم تعادلا ثمينا في مواجهة إف.سي.إس.بي (ستيوا بوخارست سابقا) يوم السبت.

وأهدر كالينتارو (28 عاما) ركلة الجزاء في الدقيقة السادسة من الوقت المحتسب بدل الضائع ما أغضب بقية زملائه في الفريق مع انطلاق صفارة النهاية.

وأظهرت صور تلفزيونية قائد الفريق فالنتين باربوليسكو وهو يدفع كالينتارو.

وانتهت المباراة بهزيمة يوفنتوس بوخارست 2-1 بعد طرد لاعبه أيوليان كارابيلا في الدقيقة 72.

وقالت وسائل إعلام محلية إن كالينتارو تعرض للضرب على يد زملائه في الفريق بعد المباراة لكن مدرب الفريق دانييل أوبريتا وصف ما حدث بأنه مجرد ”نقاش ساخن“ بين اللاعبين.

وقال أوبريتا الذي انضم للنادي في 2015 بعد المباراة إنه لا يريد الأستمرار في تدريب الفريق.

وظل يوفنتوس الذي لم يحقق أي فوز هذا الموسم حتى الآن في ذيل الترتيب بنقطتين من سبع مباريات في حين يحتل إف.سي.إس.بي (ستيوا بوخارست سابقا) الذي لم يعرف طعم الهزيمة المركز الثالث برصيد 15 نقطة.

إعداد وتحرير فتحي عبد العزيز للنشرة العربية

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below