September 17, 2017 / 9:14 PM / 5 months ago

ريال مدريد يعبر سوسيداد بسهولة ويتجاوز عثراته السابقة

من ريك شارما

مدريد (رويترز) - عاد ريال مدريد إلى الطريق الصحيح نحو الدفاع عن لقب دوري الدرجة الأولى الاسباني لكرة القدم بفوز سهل 3-1 على ريال سوسيداد بإستاد انويتا يوم الأحد رغم غياب العديد من لاعبيه البارزين.

وأحرز كيفن رودريجيز مدافع سوسيداد هدفا لفريقه وآخر بالخطأ في مرماه وأضاف بورخا مايورال وجاريث بيل هدفين لريال مدريد الذي عادل الرقم القياسي بالتسجيل في 73 مباراة متتالية وهو ما حققه سانتوس تحت قيادة بيليه ما بين عامي 1961 و1963.

وواجه ريال مدريد موقفا صعبا أمام فريق يقدم أداء جيدا وفي ظل غياب كريستيانو رونالدو ومارسيلو بسبب الإيقاف وكريم بنزيمة وتوني كروس للإصابة.

لكن وبعد بداية مخيبة في الدوري والتعادل مرتين متتاليتين استطاع حامل اللقب اجتياز عقبة فريق المدرب ايزيبيو ساكريستان بسهولة.

ووضع ريال حدا لمسيرة بلا هزيمة لسوسيداد هذا الموسم وتقدم للمركز الرابع بفارق أربع نقاط خلف برشلونة المتصدر.

ويأتي سوسيداد في المركز الثالث بتسع نقاط متأخرا بنقطة واحدة عن اشبيلية الذي فاز 1-صفر على مستضيفه جيرونا ليتقدم للمركز الثاني.

ومع النقص العددي في صفوف ريال مدريد بسبب الغيابات رد مايورال (20 عاما) الجميل لمدربه زين الدين زيدان بافتتاح التسجيل في الدقيقة 19.

وجاء الهدف الأول للمهاجم الشاب مع ريال مدريد بلمسة رائعة بعدما فشل سيرجيو راموس في هز الشباك بضربة خلفية مثلما فعل ضد أبويل نيقوسيا في دوري أبطال أوروبا يوم الأربعاء.

وقال داني كاربخال الظهير الأيمن لريال في تصريحات لشبكة موفيستار “أنا في غاية السعادة من أجل بورخا مايورال وبيل.

”كانا بحاجة لذلك. لدينا تشكيلة كبيرة ومايورال يمتلك القدرة على اللعب والأداء عند أعلى المستويات مثلما أظهر في هذه المباراة“.

ومدد مايورال سلسلة ريال مدريد بالتسجيل في كل المباريات منذ أبريل نيسان 2016 التي بدأت في انويتا عندما فاز 1-صفر على سوسيداد.

وقال زيدان الذي تولى تدريب ريال مدريد في يناير كانون الثاني 2016 ”يجب أن أتوجه بالتهنئة للاعبين. اللاعبون هم الأبطال. إنهم من يقومون بالجري في الملعب وهم الذين يقاتلون. سجلنا في 73 مباراة متتالية الآن لكن الشيء الأهم اليوم كان هو الانتصار“.

لكن فرحة ريال مدريد لم تستمر سوى عشر دقائق عندما أدرك رودريجيز التعادل بعد تمريرة عرضية من الفارو اودريوزولا وفشل كيلور نافاس في التصدي للتسديدة الضعيفة.

ولم يكن نافاس هو الوحيد الذي عانى من الهدف إذ أصيب أحد المصورين أثناء احتفالات الجماهير في المدرجات المؤقتة خلف المرميين بسبب عملية تجديد.

ونقل المصور على محفة لكنه أشار بيده في تحية للجماهير.

وبعد ذلك بسبع دقائق هز رودريجيز الشباك مجددا لكن هذه المرة بالخطأ في مرماه بعد هجمة مرتدة سريعة من الفريق الزائر.

فقد كاد الظهير الأيسر الفرنسي أن يسجل في مرمى نافاس مرة أخرى لكن تسديدته ارتدت من العارضة ليبدأ ريال مدريد هجمة سريعة أنهاها رودريجيز في مرمى جيرونيمو رويي بعد تمريرة عرضية من مايورال.

وطلب زيدان قبل المباراة المزيد من بيل بعد أن انتقدته الجماهير بسبب مستواه ورد اللاعب الويلزي على الجميع في الدقيقة 61 بعدما تفوق في سباق سرعة على أحد مدافعي سوسيداد ليصل إلى تمريرة ايسكو ويضع الكرة من فوق الحارس رويي.

وقال بيل لشبكة موفيستار ”كان هدفا عظيما لكن الشيء المهم هو أن أسجل مع الفريق وان أحقق الفوز لنقلص الفارق مع المتصدر. يجب أن أواصل العمل بجدية. هذا ما يجب أن أفعله“.

وفاز لاس بالماس على اتليتيك بيلباو 1-صفر حيث سجل لوك ريمي المهاجم السابق لتشيلسي الانجليزي أول أهدافه مع الفريق الفائز بينما سحق فياريال منافسه الافيس 3-صفر على إستاد منديزوروزا مما أدى لإقالة لويس زوبلديا مدرب الافيس.

اعداد وتحرير احمد عبد اللطيف للنشرة العربية

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below