September 23, 2017 / 7:03 PM / a year ago

مينيوليه ينقذ ركلة جزاء فاردي ليفوز ليفربول على ليستر

(رويترز) - تسبب سيمون مينيوليه في ركلة جزاء ثم أنقذها ليتشبث ليفربول بالفوز 3-2 على ليستر سيتي في مباراة مثيرة بالدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم باستاد كينج باور يوم السبت.

سيمون مينيوليه لاعب ليفربول يحتفل بالفوز على ليستر سيتي في نهاية المباراة بين الفريقين بالدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم يوم السبت. تصوير دارين ستيبلس - رويترز. (هذه الصورة للأغراض التحريرية فقط. ليست للبيع ولا يسمح باستخدامها في حملات تسويقية أو إعلانية).

وهيمن الفريق الزائر على الشوط الأول وافتتح التسجيل عن طريق محمد صلاح بضربة رأس عند الزاوية البعيدة عقب تمريرة عرضية من فيليب كوتينيو بعد أن أهدر اللاعب المصري فرصة خطيرة والمرمى مفتوح. والهدف هو السادس لصلاح في جميع المسابقات هذا الموسم.

وبدا أن كوتينيو عاد لمستواه القديم وضاعف تقدم ليفربول بتسديدة من ركلة حرة من 25 مترا في مرمى الحارس كاسبر شمايكل في الدقيقة 23 لكن شباك ليفربول اهتزت قبل نهاية الشوط الأول عن طريق شينجي أوكازاكي رغم احتجاج لاعبي ليفربول بداعي وجود مخالفة من المهاجم الياباني ضد مينيوليه.

وتتوالى الأهداف في الجانبين كلما لعب ليفربول وبمجرد أن أعاد جوردان هندرسون الفارق إلى هدفين سجل جيمي فاردي الهدف الثاني بضربة رأس قبل أن يسقط بسبب تدخل من مينيوليه مع محاولة الحارس البلجيكي ابعاد الكرة عن منطقة الجزاء.

لكن فاردي نفذ ركلة الجزاء قريبا للغاية من مينيوليه الذي تصدى الآن لخمس ركلات جزاء من ثماني.

اعداد أحمد ماهر للنشرة العربية

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below