March 8, 2018 / 8:11 AM / 7 months ago

ماتودي يشيد بالروح القتالية ليوفنتوس

لندن (رويترز) - قال بليز ماتودي لاعب يوفنتوس إن فريقه اعتمد على الروح القتالية ليفوز 2-1 على توتنهام هوتسبير في استاد ويمبلي ويبلغ دور الثمانية لدوري أبطال أوروبا بالتفوق 4-3 في مجموع مباراتي الذهاب والإياب.

بليز ماتودي لاعب يوفنتوس خلال مباراة للفريق بدوري الدرجة الأولى الإيطالي لكرة القدم يوم 9 ديسمبر كانون الأول 2017. تصوير: ستيفانو ريلانديني - رويترز

وبعد الحاجة لتسجيل هدفين يوم الأربعاء عقب التأخر بهدف بدا يوفنتوس في طريقه نحو الخروج إلى أن هز جونزالو هيجوين وباولو ديبالا الشباك في الدقيقتين 64 و67 ليفوز 2-1 ويضع حدا لنتائجه السيئة في أدوار خروج المغلوب أمام الفرق الإنجليزية.

وسبق أن ودع يوفنتوس أدوار خروج المغلوب في دوري الأبطال أمام مانشستر يونايتد وأرسنال وليفربول وتشيلسي فيما خرج من الدوري الأوروبي أمام فولهام.

لكن فريق المدرب ماسيميليانو أليجري أصبح أقوى وأثبت ذلك ببلوغ نهائي دوري الأبطال مرتين في آخر ثلاث سنوات ولم يخسر في آخر 21 مباراة بجميع المسابقات هذا الموسم.

وقال الفرنسي ماتودي البالغ عمره 30 عاما والذي غاب عن مباراة الذهاب للصحفيين ”لم نكن في أفضل حال بعد التعادل 2-2 على ملعبنا. كنا نعلم أن علينا التسجيل هنا وفعلنا ذلك.

”واجهنا فريقا قويا جدا ويملك العديد من اللاعبين الرائعين ويلعب بشكل جيد. المنافس احتل صدارة مجموعته. كان تحديا واجهناه بقلب وروح المقاتل وهذا صنع الفارق“.

ويمثل أندريا بارزالي البالغ عمره 36 عاما ذلك بوضوح وهو جزء مهم في الرباعي الخلفي ليوفنتوس الذي خاض أكثر من 170 مباراة في دوري الأبطال.

وعندما انطلق توتنهام في الهجوم على أمل إدراك التعادل والحفاظ على حلمه وقف بارزالي مع جيورجيو كيليني ومهدي بنعطية وأليكس ساندرو بثبات في وجه العاصفة.

ويؤمن بارزالي أن روح يوفنتوس ستجعله مخيفا في دور الثمانية.

وقال ”نستطيع تحقيق أي شيء بهذه الشخصية. لعبنا بشكل سيئ لأكثر من ساعة ثم قلبنا كل شيء بهدفين رائعين.

”كنا محظوظين لكن أعتقد أنك تستحق الحظ عندما تكون جاهزا للقتال والتضحية كما فعلنا“.

وأشار كيليني إلى أن التحلي بالهدوء تحت الضغط ساعد يوفنتوس على بلوغ دور الثمانية للمرة الثالثة في آخر خمسة مواسم.

وقال ”بعد الشوط الأول قلنا لأنفسنا إننا يجب أن نحافظ على هدوئنا رغم المعاناة لأن فرصنا ستأتي.

”توتنهام أثبت أنه فريق رائع. اعتقد أنه ينقصه أشياء قليلة ليصبح من بين أفضل الفرق في أوروبا.. ربما يحتاج بعض الخبرة“.

وتابع ”منذ عدة سنوات كنا في الموقف ذاته وبلوغ النهائي مرتين في آخر ثلاثة مواسم ساعدنا في كيفية التعامل مع هذه المباراة“.

وكال أليجري، الذي أتى قراره بإشراك كوادو أسامواه وشتيفان ليختشتاينر بعد مرور ساعة ثماره، المديح لصمود فريقه.

وقال ”تحلى اللاعبون بالصبر وانتظروا اللحظة المناسبة لضرب المنافس. بالنظر إلى 180 دقيقة اعتقد أن التأهل مستحق“.

وأضاف ”في الشوط الأول عانينا كثيرا أمام فريق مذهل. قررت أننا بحاجة لبعض الحيوية في الجناحين لذا أشركت أسامواه وليختشتاينر. أنا سعيد بنجاح الأمر“.

إعداد شادي أمير للنشرة العربية - تحرير أسامة خيري

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below