May 28, 2018 / 3:42 PM / 6 months ago

أرجنتيني يقطع رحلة مدتها 11 ساعة بسيارته ليفوز في بطولة فرنسا للتنس

باريس (رويترز) - انتهت رحلة ماركو ترونجليتي في سيارة صغيرة مستأجرة مع شقيقه وأمه وجدته لمسافة ألف كيلومتر إلى باريس بسعادة كبيرة في بطولة فرنسا المفتوحة للتنس يوم الاثنين كما ضمن الحصول على 79 ألف يورو (92 ألف دولار).

لاعب التنس الأرجنتيني ماركو ترونجليتي خلال مباراة أمام الاسترالي برنارد توميتش في بطولة فرنسا المفتوحة للتنس يوم الاثنين. تصوير: كريستيان هارتمان - رويترز.

كانت رحلة اللاعب الأرجنتيني، التي استغرقت 11 ساعة من برشلونة إلى العاصمة الفرنسية والصور وتسجيلات الفيديو التي بثها خلالها، حديث باريس في اليوم الثاني للبطولة خاصة بعد انتصاره على الاسترالي برنارد توميتش.

وقال ترونجليتي مازحا ”احتجنا إلى جدتي بالتأكيد“.

وأضاف للصحفيين عقب فوزه يوم الاثنين على توميتش ”كانت جدتي تستحم (عندما سمعت باختياري) لذلك أبلغتها أن علينا الذهاب...احتجنا 30 دقيقة لحزم كل الحقائب“.

ولم تكن المباراة التي انتهت بنتيجة 6-4 و5-7 و6-4 و6-4 لتحظى بهذا الاهتمام لولا مغامراته خلال الساعات الأربع والعشرين الماضية التي جعلته مثار الحديث في عالم التنس.

وكان تغيير في القواعد استحدث للحيلولة دون مشاركة لاعبين مصابين وانسحابهم في منتصف اللقاء هو ما جعل قصة ترونجليتي ممكنة.

وأخفق اللاعب في الصعود من التصفيات يوم الجمعة. لكن عندما انسحب نيك كيريوس من القرعة الرئيسية يوم الأحد وعجز اللاعب البديل الهندي براجنش جونسواران عن الحضور لارتباطه ببطولة أخرى أقل شأنا في ايطاليا كان ترونجليتي هو من عليه الدور.

جهز الشاب سيارته مع شقيقه وأمه وجدته وكل معدات التنس واتجه شمالا إلى العاصمة الفرنسية.

وبعد فوزه على توميتش سيواجه اللاعب طويل الشعر البالغ من العمر 28 عاما ماركو تشكيناتو أو ماريوس كوبيل في الدور التالي.

وتدل الابتسامة العريضة على وجهه عقب انتصاره وعلامات التأكيد التي لوح بها في أنحاء الملعب خلال مغادرته أنه لاعب ينوي استغلال أقصى قدر ممكن من الفرصة التي تلوح له.

وقال ترونجليتي إن شقيقه وأمه وجدته البالغة من العمر 88 عاما كانوا قد وصلوا مؤخرا لقضاء عطلة.

وأوضح ”استأجروا سيارة صغيرة لمشاهدة برشلونة وبعض الأماكن الأخرى. لذلك عندما تلقينا النبأ انطلقنا“.

وتابع ”تركنا برشلونة في الواحدة ظهرا ووصلنا إلى باريس في الحادية عشرة مساء أو نحو ذلك...ولذلك فهي عشر ساعات. خلدت للنوم بعد ذلك لمدة خمس ساعات ثم وصلت للنادي في الساعة السابعة والنصف صباحا تقريبا“.

إعداد معاذ عبد العزيز للنشرة العربية - تحرير اشرف حامد

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below