June 7, 2018 / 1:49 PM / 6 months ago

ديل بوترو يهزم شيليتش ليضرب موعدا مع نادال

باريس (رويترز) - تفوق الأرجنتيني خوان مارتن ديل بوترو في مواجهة العمالقة ضد مارين شيليتش ليتأهل إلى قبل نهائي بطولة فرنسا المفتوحة للتنس لأول مرة في تسع سنوات يوم الخميس بفوزه 7-6 و5-7 و6-3 و7-5 في مباراة تأجلت بسبب الأمطار.

لاعب التنس الأرجنتيني خوان مارتن ديل بوترو بعد فوزه بمباراة أمام الكرواتي مارين شيليتش في بطولة فرنسا المفتوحة للتنس يوم الخميس. تصوير: بونوا تيسييه - رويترز.

وضرب ديل بوترو (29 عاما) موعدا مع رفائيل نادال الفائز باللقب عشر مرات في مواجهة من العيار الثقيل.

واستؤنف اللعب تحت الشمس الساطعة على ملعب سوزان لنجلن والنتيجة تشير للتعادل 5-5 في الشوط الفاصل بالمجموعة الأولى بين المصنفين الخامس والثالث العملاقين بعدما أنهت الأمطار مواجهتهما المثيرة يوم الأربعاء.

وبدا أن ديل بوترو تحت تهديد لكنه أحكم سيطرته وحقق فوزه الثامن على التوالي أمام شيليتش.

وبدا متأثرا بالتأهل للمربع الذهبي في رولان جاروس لأول مرة منذ 2009 عندما خسر أمام روجر فيدرر الذي توج باللقب في وقت لاحق.

وقال ديل بوترو، الذي صعد للمركز السادس في التصنيف بعدما تخطى ثلاث جراحات في المعصم، في كلمة أمام الجماهير التي هتفت باسمه ”من الصعب التحدث“.

وعن مواجهة نادال الذي تفوق عليه ديل بوترو خمس مرات في 14 مباراة لكن لم يسبق له التغلب عليه في الملاعب الرملية قال اللاعب الأرجنتيني ”إنه تحد يرغب فيه أي لاعب“.

* حب كبير

وأضاف ”لا أعرف إن كنت سأفوز لكنني سأنال الكثير من الحب منكم وهذا هو أهم شيء بالنسبة لي“.

واحتاج ديل بوترو إلى نقطتين فقط ليفوز بالمجموعة الأولى بعدما سدد شيليتش كرة سهلة في الشبكة والنتيجة 5-6.

ومثل المجموعة الأولى حافظ كل لاعب على إرساله في المجموعة الثانية حتى كسر شيليتش الإرسال والنتيجة 4-4 مما أثار غضب ديل بوترو الذي ألقى بمضربه أرضا أثناء تغيير الملعب.

وقدم الكرواتي شيليتش أداء سيئا وهو يرسل للفوز بالمجموعة وارتكب أربعة أخطاء سهلة لكنه حصل على فرصة أخرى للفوز بالمجموعة بعدما كسر إرسال ديل بوترو مجددا وفي المرة الثانية نجح في معادلة النتيجة في المباراة.

وتراجع ديل بوترو في بداية المجموعة الثالثة وحصل شيليتش على فرصتين لكسر الإرسال لكن اللاعب الأرجنتيني العملاق، وسط تشجيع حماسي من الجماهير، استعاد تماسكه ليعوض تأخره صفر-2 ويفوز بالمجموعة الثالثة.

وكان شيليتش، بطل الناشئين السابق في رولان جارس والساعي لبلوغ الدور قبل النهائي لأول مرة بعد خسارته في دور الثمانية العام الماضي، في المقدمة في المجموعة الرابعة.

لكن اللاعب الكرواتي تعثر والنتيجة 5-5 وسدد ضربة خلفية خارج الملعب في نقطة كسر الإرسال ليمنح ديل بوترو فرصة الإرسال للفوز بالمباراة وهو ما فعله اللاعب الأرجنتيني بسهولة بعدما سدد شيليتش ثلاث ضربات خلفية أخرى خارج الملعب.

اعداد أحمد مصطفى للنشرة العربية - تحرير اشرف حامد

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below