August 25, 2018 / 9:02 PM / 3 months ago

برشلونة غير المقنع ينجو من فخ بلد الوليد

مدريد (رويترز) - ساعد قرار من حكم الفيديو في الدقيقة الأخيرة برشلونة على تحقيق فوز غير مقنع 1-صفر على بلد الوليد الصاعد حديثا في دوري الدرجة الأولى الاسباني لكرة القدم يوم السبت.

أنطوان جريزمان لاعب أتليتيكو مدريد أثناء مباراة أمام بلنسية في دوري الدرجة الأولى الإسباني لكرة القدم يوم 20 أغسطس آب 2018. تصوير هينو كاليس - رويترز.

وبعد أن هز الفرنسي عثمان ديمبلي الشباك في بداية الشوط الثاني الدقيقة 57 اعتقد البديل كيكو أنه أدرك التعادل لصاحب الأرض في الوقت المحتسب بدل الضائع لكن الحكم ألغى الهدف بداعي التسلل بعد مراجعة حكم الفيديو المساعد.

وأظهر لاعبو برشلونة انزعاجا من أرضية الملعب السيئة ووجدوا معاناة في تمرير الكرة بأسلوبهم المعتاد.

وقال جيرار بيكي مدافع برشلونة ”هذا أمر مؤسف. المسألة ليست متعلقة باللعب بل تتعلق بتهديد لاعبين محترفين بالتعرض لإصابات“.

وأضاف ”أتمنى أن يقوم المسؤولون بعملهم وأن يعالجوا المشكلة لأن هذا أمر مخز“.

ورغم حالة الملعب هدد حامل اللقب المرمى لكن الحارس جوردي ماسيب، خريج أكاديمية برشلونة، تصدى ببراعة لمحاولات لويس سواريز وفيليب كوتينيو.

لكن ماسيب لم يكن بوسعه منع ديمبلي من التسجيل عندما أحسن المهاجم الفرنسي التعامل مع تمريرة بالرأس من سيرجي روبرتو بعد عشر دقائق من بداية الشوط الثاني.

وحافظ برشلونة على انطلاقته المثالية بعد الفوز في أول مباراتين بالموسم بينما يملك بلد الوليد نقطة واحدة.

وأحرز أنطوان جريزمان هدفا في الشوط الثاني ليقود أتليتيكو مدريد لانتصاره الأول هذا الموسم بالتفوق 1-صفر على غريمه المحلي رايو فايكانو.

وأصبح رصيد أتليتيكو، بطل الدوري الأوروبي وكأس السوبر الأوروبية، أربع نقاط من أول جولتين بينما بقي رايو دون نقاط.

إعداد أحمد مصطفى للنشرة العربية

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below