August 30, 2018 / 11:13 AM / 2 months ago

تركيز بيرسون ينصب على الأولمبياد بعد إحباط الكومنولث

ملبورن (رويترز) - قالت الأسترالية سالي بيرسون بطلة سباقات الحواجز إن تركيزها ينصب على تحقيق لقب أولمبي أخير في طوكيو حتى لو كان ذلك سيؤثر على رحلة الدفاع عن لقبها ببطولة العالم لألعاب القوى العام المقبل.

الأسترالية سالي بيرسون بطلة سباقات الحواجز أثناء دورة ألعاب الكومنولث في جولد كوست باستراليا يوم 13 أبريل نيسان 2018. تصوير: بول تشايلدس - رويترز.

وتعرضت البطلة الأولمبية السابقة لإصابة خطيرة في وتر العرقوب قبل دورة ألعاب الكومنولث في جولد كوست هذا العام لكنها عادت إلى المران وسط رغبة في المنافسة في الموسم المحلي في أستراليا في الفترة المقبلة.

وستكون بيرسون على مشارف عامها 34 عندما تأتي أولمبياد 2020 لكنها أكدت أنها ستحاول التركيز على هذه المسابقة وبشكل أكبر من بطولة العالم في قطر العام المقبل.

وقالت بطلة العالم في سباق 100 متر حواجز لوسائل إعلام محلية يوم الخميس ”أدرك أننا نخطط لبطولة العالم العام المقبل وهذه مسابقة مهمة لرياضتنا ومهمة لي لأني أحب بطولة العالم وحققت فيها الكثير من النجاح“.

وأضافت ”لكن الأولمبياد هي الأهم ويبحث الجميع عن النجاح على المستوى الأولمبي لذا فإن كل تخطيطي سينصب على الأولمبياد مع المرور ببطولة العالم“.

وكان بيرسون حصدت أيضا فضية في بطولة العالم 2013 لكن بطلة أولمبياد 2012 تعرضت لأكثر من إصابة ما أبعدها عن الدفاع بنجاح عن لقبها في أولمبياد 2016.

إعداد أسامة خيري للنشرة العربية

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below