October 7, 2018 / 7:58 PM / 2 months ago

سداسية لايبزيج تكبد نورمبرج هزيمة ثقيلة جديدة

برلين (رويترز) - أحرز تيمو فيرنر مهاجم رازن بال شبورت لايبزيج هدفين وأهدر ركلة جزاء وأضاف زميله مارسيل زابيتسر هدفين آخرين ليقودا الفريق للفوز 6-صفر على نورمبرج والتقدم للمركز الثاني في دوري الدرجة الأولى الألماني لكرة القدم يوم الأحد.

تيمو فيرنر مهاجم رازن بال شبورت لايبزيج خلال إحدى مباريات فريقه بدوري الدرجة الأولى الألماني لكرة القدم يوم 15 فبراير شباط 2018. تصوير: سيرو دي لوكا - رويترز.

وتأخر الفريق الضيف برباعية بعد نصف ساعة وفي النهاية اهتزت شباكه 13 مرة في آخر مباراتين خارج أرضه في الدوري بعد خسارته 7-صفر أمام بروسيا دورتموند قبل عشرة أيام.

واحتفل كيفن كامبل لاعب وسط لايبزيج بمباراته 100 في الدوري الألماني بوضع لايبزيج في المقدمة بعد ثلاث دقائق وضاعف يوسف بولسن الفارق بعد ذلك بأربع دقائق وهو الهدف الرابع للاعب الدنمركي هذا الموسم.

وعزز زابيتسر من تقدم صاحب الأرض في الدقيقة 21 ثم أضاف فيرنر الهدف الرابع بعدما تابع كرة مرتدة في الدقيقة 32.

وجعل لايبزيج النتيجة 6-صفر قبل مرور ساعة من اللعب إذ هز زابيتسر الشباك بتسديدة بعيدة المدى وأكمل فيرنر أكبر فوز للفريق في دوري الأضواء.

وأهدر اللاعب البالغ عمره 22 عاما فرصة إكمال الثلاثية بعدما نفذ ركلة جزاء، حصل عليها بعد تدخل تيم لايبولد الذي طرده الحكم، أنقذها فابيان بريدلوف.

وتقدم لايبزيج الذي يملك 14 نقطة إلى المركز الثاني بفارق الأهداف فوق بروسيا مونشنجلادباخ وفيردر بريمن وهيرتا برلين.

ويتصدر بروسيا دورتموند البطولة برصيد 17 نقطة عقب انتصاره 4-3 على ضيفه أوجسبورج يوم السبت.

وهز المهاجم أنتي ريبيتش الشباك قبل أن يطرد في فوز اينتراخت فرانكفورت 2-1 على مستضيفه هوفنهايم.

وسدد هوفنهايم، الذي لم يخسر في آخر ست مباريات ضد اينتراخت، مرتين في إطار المرمى ثم أهدى الفريق الزائر التقدم قبل خمس دقائق من نهاية الشوط الأول.

ووصلت الكرة من رمية تماس مباشرة إلى لوكا يوفيتش الذي وضع ريبيتش في مواجهة أوليفر باومان ليضعها المهاجم الكرواتي من فوق حارس هوفنهايم.

وأضاف يوفيتش الهدف الثاني في الدقيقة 46 وبدت الأمور تسير على ما يرام للفريق الضيف إلى أن طرد ريبيتش لحصوله على الإنذار الثاني في الدقيقة 64.

ومهد رايس نلسون الطريق أمام نهاية مثيرة عدما قلص الفارق قبل ثماني دقائق من النهاية لكن اينتراخت صمد ليتقدم للمركز السابع بعشر نقاط.

وهذه هي المرة الأولى التي يخسر فيها هوفنهايم مرتين متتاليتين في الدوري منذ تولي يوليان ناجلزمان المسؤولية في فبراير شباط 2016.

إعداد شادي أمير للنشرة العربية

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below