March 5, 2019 / 10:34 PM / 8 months ago

كين يقود توتنهام لفوز جديد على دورتموند وبلوغ دور الثمانية

دورتموند (المانيا) (رويترز) - فاز توتنهام هوتسبير على مضيفه بروسيا دورتموند 1-صفر يوم الثلاثاء بفضل هدف هاري كين ليعبر إلى دور الثمانية في دوري أبطال أوروبا لكرة القدم للمرة الثانية في تاريخه بعد فوزه 4-صفر في مجموع المباراتين.

هاري كين لاعب توتنهام هوتسبير يحيي المشجعين في نهاية المباراة أمام بروسيا دورتموند في دور الستة عشر بدوري أبطال أوروبا لكرة القدم يوم الثلاثاء. تصوير: أندرو كولدريدج - رويترز.

وسجل كين، الذي غاب عن مباراة الذهاب بسبب الإصابة، هدف الفوز عقب بداية الشوط الثاني بقليل ليسكت الجماهير المتحمسة لأصحاب الأرض ويترك دورتموند بحاجة إلى خمسة أهداف عقب خسارته 3-صفر في لندن في مباراة الذهاب الشهر الماضي.

وأصبح كين مهاجم إنجلترا الهداف التاريخي لتوتنهام في أوروبا برصيد 24 عدفا.

ولم يستطع الفريق الألماني، الذي أهدر في الأسابيع الأخيرة تقدمه بفارق سبع نقاط على أقرب منافسيه في الدوري الألماني إضافة إلى خروجه من كأس ألمانيا، أن يقلب تأخره 3-صفر في مباراة الذهاب خلال كافة مشاركاته في البطولة القارية.

ورغم المجهود الوفير الذي بذله الفريق الألماني في الشوط الأول فإنه لم يهز شباك توتنهام والسبب يعود إلى تألق الحارس هوجو لوريس.

وقال لوريس للصحفيين ”الآن يمكن أن نستمتع بالأمر لأن هذا إنجاز كبير. نريد مواصلة التقدم ولا نريد أن تكون هذه النهاية“.

وتحولت الأمور بالنسبة لتوتنهام، الذي ظهر في دور الثمانية في البطولة لمرة واحدة قبل ذلك في موسم 2010-2011، إلى مهمة سهلة أكثر مما كان يتوقع عند سحب القرعة.

وقال مايكل زورك المدير الرياضي لدورتموند ”لعبنا بشكل جيد في الشوط الأول لكن الشيء الوحيد الذي افتقدناه هو الهدف الذي كان سيمنحنا الدفعة المطلوبة.

”بعد الهدف انتهت الأمور. من الصعب التطلع إلى تسجيل خمسة أهداف“.

* تشكيلة هجومية

وأظهر دورتموند نيته في التعويض بإشراك خمسة لاعبين من أصحاب النزعة الهجومية وظهر القائد ماركو رويس وباكو ألكاسير وماريو جوتسه معا في التشكيلة الأساسية لأول مرة.

واستحوذ دورتموند على الكرة بنسبة زادت عن 70 بالمئة وتراجع توتنهام لكن بعد نصف ساعة كانت أخطر فرصة من نصيب سون هيونج-مين الذي سجل في لقاء الذهاب لكن الحارس رومان بوركي أنقذ الفرصة.

وتعرض توتنهام لبعض الضغط قرب نهاية الشوط الأول لكن الحارس لوريس تألق بشكل رائع وحافظ على نظافة شباكه.

وعاد دورتموند إلى الضغط مع بداية الشوط الثاني واقترب رويس، الذي سجل هدفين قبل ذلك أمام توتنهام، من هز الشباك.

لكن كين صدم المشجعين عندما حصل على مساحة كبيرة وسجل بشكل رائع هدف اللقاء الوحيد.

وبعد ذلك لم يتعرض توتنهام للكثير من المشكلات أمام الفريق الألماني الذي شعر بالإحباط ليضمن النادي الإنجليزي التأهل.

إعداد أسامة خيري للنشرة العربية

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below