March 13, 2019 / 10:11 PM / 8 months ago

ليفربول يهزم بايرن 3-1 في ميونيخ ويتأهل لدور الثمانية

ميونيخ (المانيا) (رويترز) - سجل ساديو ماني هدفين ليقود ليفربول للفوز 3-1 على مستضيفه بايرن ميونيخ ليتأهل لدور الثمانية بدوري أبطال أوروبا لكرة القدم يوم الأربعاء.

لاعبو ليفربول يحتفلون باحراز في مرمى بايرن ميونيخ بدوري ابطال أوروبا يوم الأربعاء. تصوير: أندرو بويرز - رويترز

وبعد التعادل بدون أهداف في أنفيلد في ذهاب دور الستة عشر أحكم ليفربول بطل أوروبا خمس مرات سيطرته في ميونيخ وتسيد المباراة وأبطل خطورة منافسه الألماني ليصبح الفريق الإنجليزي الرابع الذي يبلغ دور الثمانية.

وتحولت المباراة التي كان من المتوقع أن تكون مثيرة إلى مواجهة متواضعة بعدما ارتكب الفريقان أخطاء عند الاستحواذ على الكرة لكن بايرن فشل في الضغط وسقط في اللحظات المهمة.

واستغل المتألق ماني خروجا لا داعي له للحارس مانويل نوير عن مرماه في مباراته المئوية بدوري الأبطال ليراوغه قبل أن يسدد في الشباك الخالية في الدقيقة 26.

وتعادل بطل ألمانيا بعد 13 دقيقة بعد انطلاقة من الجناح سيرج جنابري الذي مرر كرة عرضية حولها مدافع ليفربول جويل ماتيب إلى مرماه بالخطأ.

وحسم المدافع فيرجيل فان ديك، الذي غاب عن مباراة الذهاب، صعود ليفربول عندما قفز أعلى من الجميع ليحول ركلة ركنية بضربة رأس داخل الشباك في الدقيقة 69 قبل أن يختتم ماني الأهداف بضربة رأس في الدقيقة 84.

وقال يورجن كلوب مدرب ليفربول ”إنها ليلة دوري أبطال رائعة لليفربول وهذا أمر جيد.

”الرغبة كانت استثنائية. وأكدنا الليلة أن ليفربول عاد إلى قمة الكرة الأوروبية“.

* رباعي إنجلترا

وأكمل ليفربول وصيف البطل في الموسم الماضي تأهل جميع الفرق الإنجليزية إلى دور الثمانية للمرة الأولى منذ موسم 2008-2009 إذ سبق أن صعد كل من توتنهام هوتسبير ومانشستر يونايتد ومانشستر سيتي.

وكان بايرن يعلم أنه يجب عليه المخاطرة عما حدث في أنفيلد لكنه سقط أمام ضغط ليفربول المستمر في الشوط الأول.

وقال نيكو كوفاتش مدرب بايرن ”واجهنا منافسا صعبا وليفربول كان الطرف الأفضل في المواجهتين. تمت محاصرتنا ومهاجمتنا مبكرا ولم نستطع اللعب بحرية. لم نكن في أفضل أيامنا. وتعرفنا على حدودنا“.

وأضاف ”ما زلنا ننافس على لقبين. نتصدر الدوري وما زلنا في كأس ألمانيا“.

وتلقى الفريق الإنجليزي، الذي خسر أمام ريال مدريد في نهائي الموسم الماضي، ضربة قوية عندما خرج قائده جوردان هندرسون بسبب إصابة في الكاحل.

ومنح هدف ماني التفوق للفريق الزائر لكن بدلا من مضاعفة الفارق عندما كان الطرف الأفضل اهتزت شباكه بهدف عكسي من ماتيب ليعود بايرن إلى المباراة عكس مجريات اللعب.

واحتاج بايرن، الذي بلغ دور الثمانية في آخر سبعة مواسم، إلى هدف آخر إذ كان ليفربول متأهلا بفضل قاعدة الهدف خارج الأرض.

لكن ليفربول واصل ضغطه وكوفئ على ذلك عندما سجل الهولندي فان ديك هدفه الثالث في آخر أربع مباريات بجميع المسابقات.

وقال ماتس هوملز مدافع بايرن ”الفريقان لعبا بحذر لكن الهدف الثاني أنهى آمالنا. قبل ذلك كانت مواجهة متكافئة. لكن بعد تقدم (ليفربول) 2-1 لم نستطع قلب الأمور“.

وأكمل ماني الفوز الرائع عندما قابل تمريرة محمد صلاح العرضية المتقنة بضربة رأس داخل الشباك ليمدد ليفربول سجله الخالي من الهزيمة في دور الستة عشر إلى ثماني مباريات منذ خسارته 1-صفر أمام ضيفه برشلونة في موسم 2006-2007.

إعداد شادي أمير للنشرة العربية

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below