March 16, 2019 / 8:02 PM / 8 months ago

أتليتيكو يتلقى ضربة جديدة بخسارة في بيلباو

بيلباو (إسبانيا) (رويترز) - تلقت آمال أتليتيكو مدريد الضئيلة في لقب دوري الدرجة الأولى الإسباني لكرة القدم ضربة قوية بعد خسارته 2-صفر أمام مستضيفه أتليتيك بيلباو يوم السبت ليواجه خطر التأخر بعشر نقاط عن برشلونة المتصدر.

إيناكي وليامز لاعب أتليتيك بيلباو يحتفل بإحراز هدف في مرمى أتليتيكو مدريد بدوري الدرجة الأولى الإسباني لكرة القدم يوم السبت. تصوير: فنسنت ويست - رويترز

ومنح إيناكي وليامز التقدم لصاحب الأرض في الدقيقة 73 إذ وضع الكرة داخل المرمى الخالي من حارسه بعدما فقد خوسيه خيمنيز لاعب أتليتيكو الكرة في وسط ملعبه.

وحسم كينان كودرو الفوز لبيلباو قبل خمس دقائق من النهاية بتسديدة غيرت اتجاهها بعد اصطدامها بخيمنيز لتزداد آلام أتليتيكو بعد أربعة أيام من الخروج من دوري أبطال أوروبا بهزيمة أمام يوفنتوس.

ويحتل أتليتيكو المركز الثاني وله 56 نقطة مقابل 63 لبرشلونة الذي يستطيع زيادة الفارق عندما يحل ضيفا على ريال بيتيس يوم الأحد.

وفشل أتليتيكو في تسديد أي كرة على المرمى في الهزيمة 3-صفر أمام يوفنتوس ليودع دوري الأبطال بخسارة 3-2 في النتيجة الإجمالية لكن عودة دييجو كوستا أدت إلى اعتماد المدرب دييجو سيميوني على ثلاثي هجومي بقيادة كوستا وأنطوان جريزمان وألفارو موراتا.

وحُرم أتليتيكو من ركلة جزاء عندما سقط جريزمان بعد تدخل من يراي ألفاريز لكنها كانت الفرصة الوحيدة للفريق الزائر في الشوط الأول الذي شهد تجاهل الحكم احتساب ركلة جزاء لبيلباو بعد لمسة يد ضد ساؤول نيجيز.

وانتهت حالة التعادل عندما خطف إينيجو كوردوبا الكرة من خيمنيز وتبادل تمريرها مع راؤول جارسيا قبل أن يمرر إلى وليامز ليهز الشباك.

وبعدما ضاعف كودرو النتيجة لبيلباو حصل أتليتيكو على فرصة تقليص الفارق في الدقيقة الأخيرة لكن موراتا أطاح بالكرة خارج الملعب من مدى قريب.

ويعتقد سيميوني أن فريقه ما زال متأثرا بانهياره أمام يوفنتوس.

وقال المدرب الأرجنتيني ”بعد الأداء الذي قدمناه في تورينو عانينا لتجاوز الأمر ولم نستطع صنع الفرص.

”الشوط الثاني كان مختلفا وأظهرنا أننا نريد الفوز لكن المنافس كان أكثر فعالية بالفرص التي صنعها“.

ورفض سيميوني الانسياق إلى الحديث عن انتهاء المنافسة على اللقب.

وقال ”نحن معتادون على الكفاح والمنافسة لكن في هذه اللحظة نحن بحاجة إلى الهدوء والمشاهدة ومحاولة النضج“.

وأضاف ”نحن في مركز جيد في الدوري بعد سبعة أشهر جيدة ونتمنى استمرار الوضع كما هو. نحن معتادون على المنافسة على الألقاب حتى النهاية والآن نبتعد عن برشلونة لكن الأمر لم يكن سهلا بعد ما حدث في تورينو“.

إعداد شادي أمير للنشرة العربية

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below