March 17, 2019 / 11:20 PM / 8 months ago

الشابة أندريسكو تصعق كيربر وتحرز لقب إنديان ويلز

(رويترز) - حققت الكندية الشابة بيانكا أندريسكو فوزا مفاجئا على أنجليك كيربر المصنفة الثامنة بنتيجة 6-4 و3-6 و6-4 لتفوز ببطولة إنديان ويلز المفتوحة للتنس وتحقق أول لقب في مسيرتها يوم الأحد.

الكندية الشابة بيانكا أندريسكو تحتضن كأس بطولة إنديان ويلز المفتوحة للتنس في كاليفورنيا يوم الأحد. صورة لرويترز من يو.إس.إيه توداي سبورتس.

واستخدمت أندريسكو قدراتها الإبداعية وتسديداتها القوية لتهزم اللاعبة الألمانية رغم معاناتها من آلام في الكتف الأيمن في يوم حار ومشمس في صحراء جنوب كاليفورنيا.

وأطاحت اللاعبة الكندية البالغ عمرها 18 عاما بمضربها وسقطت على ظهرها عندما سددت كيربر ضربة خلفية في الشبكة لتمنح أندريسكو المشاركة ببطاقة دعوة أكبر انتصار في مسيرتها القصيرة.

وقالت في مقابلة بالملعب ”كانت واحدة من أصعب المباريات التي خضتها في حياتي“.

وترغب أندريسكو في السير على خطى المصنفة الأولى عالميا اليابانية نعومي أوساكا التي فازت باللقب العام الماضي قبل أن تحرز لقبي أمريكا المفتوحة وأستراليا المفتوحة.

وأضافت اللاعبة الكندية ”الخطوة القادمة هي إحدى البطولات الأربع الكبرى. لنرى إلى أين سيأخذني هذا الانتصار“.

ولعبت أندريسكو بلا خوف منذ البداية وكسرت إرسال كيربر المصنفة الأولى على العالم سابقا في الشوط الأول بالمباراة ثم فازت بالمجموعة الافتتاحية.

وقاتلت كيربر لتنتزع المجموعة الثانية وبدت في طريقها لإنهاء المباراة لصالحها عندما كسرت إرسال أندريسكو لتتقدم 3-2 في المجموعة الثالثة بعد أن حصلت اللاعبة الكندية على إذن طبي لوضع ضمادة على كتفها الأيمن.

وانتقل الزخم إلى ناحية أندريسكو عندما كسرت إرسال كيربر لتتعادل 3-3 ثم حافظت على إرسالها في الشوط التالي بدون خسارة أي نقطة.

وبدا أن التوتر أصاب اللاعبة الكندية قرب النهاية عندما أنقذت كيربر ثلاث نقاط لخسارة اللقاء بعد أداء دفاعي قوي.

لكن أندريسكو كسرت إرسال اللاعبة الألمانية في الشوط التالي لتفوز بالمباراة أمام 14 ألف متفرج.

وقالت خلال مراسم تسليم الكأس ”أتمنى أن تكون هذه اللحظة مصدر إلهام للعديد من الرياضيين صغار السن.

”إذا آمنت بنفسك فإن كل شيء ممكن. هذه اللحظة تحققت والأمر مجنون حقا“.

وبهذا الفوز من المتوقع أن تتقدم أندريسكو، التي احتلت المركز 152 في التصنيف العالمي مع نهاية الموسم الماضي، إلى أول 30 مركزا على العالم.

اعداد أحمد ماهر للنشرة العربية

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below