April 20, 2019 / 9:14 PM / 7 months ago

برشلونة يقترب من لقب دوري إسبانيا بتغلبه على سوسيداد

برشلونة (رويترز) - اقترب برشلونة من حسم لقب دوري الدرجة الأولى الإسباني لكرة القدم بعد انتصار صعب 2-1 على ضيفه ريال سوسيداد باستاد نو كامب يوم السبت بفضل هدفي ثنائي الدفاع كليمو لينجليه وجوردي ألبا ليستعيد الصدارة بفارق تسع نقاط.

جوردي ألبا لاعب برشلونة يحتفل بعد تسجيل الهدف الثاني لفريقه في مرمى ريال سوسيداد في مباراتهما في دوري الدرجة الأولى الاسباني لكرة القدم يوم السبت. تصوير: ألبرت جي - رويترز.

ويملك برشلونة 77 نقطة بعد 33 مباراة متقدما على أتليتيكو مدريد صاحب المركز الثاني الذي تغلب 1-صفر على مستضيفه إيبار في وقت سابق من يوم السبت.

وسجل المدافع الفرنسي لينجليه هدفه الأول في الدوري مع برشلونة ليفتتح النتيجة أمام الفريق الضيف العنيد في نهاية الشوط الأول بضربة رأس بعد ركلة ركنية نفذها عثمان ديمبلي.

وكوفئ سوسيداد على أسلوبه الذكي إذ أدرك خوانمي التعادل في الدقيقة 62 بعد تمريرة من ميكيل ميرينو وسدد في مرمى مارك-أندريه تير شتيجن.

لكن برشلونة استعاد تقدمه على الفور بعد تمريرة من ليونيل ميسي إلى ألبا الذي سدد في الزاوية البعيدة.

وسيحصد الفريق القطالوني اللقب للمرة 26 في مسيرته لو انتصر على ألافيس وليفانتي يومي الثلاثاء والسبت المقبلين على الترتيب.

كما يمكنه حسم اللقب يوم الأربعاء لو فاز على ألافيس وخسر أتليتيكو مدريد أمام بلنسية.

وأجرى ارنستو بالبيردي مدرب برشلونة ثلاثة تغييرات على التشكيلة التي تفوقت على مانشستر يونايتد 3-صفر يوم الثلاثاء الماضي لتبلغ الدور قبل النهائي لدوري أبطال أوروبا وبدا الفريق في المراحل الأولى من اللقاء كما لو أنه لا يزال يتعافى من اثار المواجهة القارية.

وقال ألبا الذي سجل هدف الفوز باللقاء ”كان اليوم صعبا بعض الشيء. بذلنا مجهودا كبيرا (أمام يونايتد) لكننا حاولنا اللعب بنفس الطريقة وكنا أفضل بعض الشيء في الشوط الثاني.

”رد الفريق بشكل جيد للغاية. نتجه للتتويج باللقب في أسرع وقت ممكن. يبدو الأمر في غاية السهولة الآن لأننا نمتلك مزية كبيرة لكن الناس بحاجة لتقدير المجهود الذي بذلناه“.

وهدد سوسيداد مرمى برشلونة مبكرا في المباراة الاولى بينهما في الدوري هذا الموسم في سبتمبر أيلول الماضي قبل أن يخسر في النهاية وكرر الفريق القادم من الباسك نفس الأمر ثانية في الشوط الأول.

واستطاع الضيوف خنق أداء برشلونة بالتراجع والتفوق العددي في منطقة خط الوسط وكان بإمكانهم التقدم عندما كان خوانمي في موقف جيد أمام المرمى لكن تير شتيجن تصدى لمحاولته قبل أن تصل الكرة المرتدة إلى ويليان جوزيه الذي سدد الكرة فوق العارضة.

وبدا برشلونة أكثر جراءة مع قرب نهاية الشوط الأول وكاد أن يهز الشباك عن طريق لويس سواريز الذي تصدى جيرنيمو رولي حارس سوسيداد لمحاولته.

وبدا الحارس الارجنتيني بلا حول ولا قوة ولم يستطع إيقاف ضربة رأس من لينجليه ولم يكن بوسعه أن يفعل الكثير للتصدي لهدف ألبا الذي أعاد التقدم لبرشلونة بعد وقت قصير من تسجيل خوانمي لهدف تعادل مستحق للضيوف.

اعداد وتحرير أحمد عبد اللطيف للنشرة العربية

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below