April 26, 2019 / 5:40 PM / 7 months ago

لوكلير يقود فيراري لأول مركزين في التجارب الحرة لسباق أذربيجان بعد الكثير من الاثارة

باكو (رويترز) - انطلق شارل لوكلير سائق فيراري بسرعة كبيرة في جولة التجارب الحرة لسباق جائزة أذربيجان الكبرى ضمن بطولة العالم لسباقات فورمولا 1 للسيارات بعد دراما مثيرة حدثت في الجولة الصباحية تسببت في تحطم سيارة البريطاني جورج راسل سائق وليامز.

لوكلير خلال تجارب سباق أذربيجان في باكو يوم الجمعة. تصوير: انطون فاجنوف - رويترز.

وقطع السائق البالغ من العمر 21 عاما والقادم من موناكو حلبة باكو للشوارع وطولها ستة كيلومترات في دقيقة واحدة و42.872 ثانية متفوقا بفارق 0.324 على الألماني سيباستيان فيتل زميله في فيراري.

كان ثنائي فيراري يتقدم بوضوح على أقرب المنافسين وهو البريطاني لويس هاملتون سائق مرسيدس بطل العالم خمس مرات‭‭‭‭‭‭ ‬‬‬‬‬‬وصاحب صدارة الترتيب العام الذي أنهى متأخرا عن لوكلير بفارق 0.669 ثانية في يوم مشمس.

وحل الهولندي ماكس فرستابن سائق رد بول رابعا متقدما على الفنلندي فالتيري بوتاس، زميل هاميلتون في فريق مرسيدس، الذي احتل المركز الخامس.

وقال لوكلير، الذي سجل أول نقاط له في فورمولا 1 العام الماضي على حلبة باكو كما فاز عليها أيضا بسباق فورمولا 2 في 2017 من مركز أول المنطلقين بعد أيام من وفاة والده ”أعتقد أننا كنا أقوياء للغاية.

”أشعر بثقة على هذه الحلبة. أبلت السيارة بلاء حسنا اليوم وهذا كل ما يهم“.

واستهل مرسيدس هذا الموسم بالحصول على المركزين الأول والثاني في أول ثلاثة سباقات فيما يعد أقوى بداية حققها أي فريق منذ فعلها فريق وليامز عام 1992.

وأنهى فيراري، الذي كان من أبرز المرشحين للمنافسة على اللقب قبل بداية الموسم، في المركز الثالث مرتين فقط ويتأخر بفارق 57 نقطة عن الغريم مرسيدس في الترتيب العام.

وبدا ان الفريق الايطالي قد رسخ مكانته مبكرا باعتباره المنافس الأقوى عقب التجارب التي جرت يوم الجمعة.

وظهر أن لوكلير يتفوق على حلبة باكو بعد حالة الغضب الذي انتابته عقب تلقيه أوامر من الفريق بضرورة افساح الطريق لفيتل لتجاوزه في سباق جائزة الصين الكبرى واقترابه قبلها من الفوز بسباق البحرين لولا حدوث مشكلة في المحرك.

وقال هاميلتون بطل العالم خمس مرات والذي فاز العام الماضي على نفس الحلبة وسيخوض سباق جائزة أذربيجان الكبرى الأحد المقبل وفي جعبته فوزان من ثلاثة سباقات ”من الواضح أن فيراري سريع للغاية وأنه يسبقنا بقليل.

”من غير المحتمل أن نعوض فارق سبعة أعشار من الثانية بين عشية وضحاها لكننا سنبذل قصارى جهدنا لوضع السيارة على المسار الصحيح“.

وشهدت التجارب يوم الجمعة مجموعة من الحوادث.

وتوقفت جولة التجارب الصباحية بعد أن تسبب غطاء بالوعة غير مثبت بإحكام في تدمير الجزء السفلي لسيارة راسل لتتوقف الجولة بعد 12 دقيقة فقط من أصل 90 دقيقة محددة. وكان سائقا فيراري هما الوحيدان اللذان سجلا أزمنة في الجولة الأولى.

وقال السائق البريطاني الذي لم يصب بأذى لكنه سيحتاج إلى هيكل سيارة جديد ليخوض التجارب التأهيلية والسباق ”كان الغطاء أعلى بنحو 10-15 ملليمتر وحدث الاصطدام مباشرة بالمكان الذي كنت أجلس فيه. كان من الممكن أن تسوء الأمور أكثر“.

وأظهرت الإعادة التلفزيونية أن سيارة لوكلير مرت فوق الغطاء أولا بينما أكد الاتحاد الدولي للسيارات أن الغطاء المكسور هو سبب الحادث.

وأكملت التجارب الحرة الثانية ومدتها 90 دقيقة لكنها توقفت بعد رفع الأعلام الحمراء في ظل محاولة السائقين التأقلم على الحلبة.

وكان الكندي لانس سترول سائق ريسنج بوينت، الذي صعد على منصة التتويج على حلبة باكو في 2017 مع وليامز، الضحية الأولى حين اصطدم بالحواجز ما تسبب في تحطم نظام التعليق الأمامي في سيارته.

كما شهدت الجولة الثانية اصطدام دانييل كفيات سائق تورو روسو بالحواجز ما ألحق ضررا بنظام التعليق في سيارته. وأنهى السائق الروسي، الذي يحتفل بعيد ميلاده 25، في المركز السادس.

واحتل الاسباني كارلوس ساينز سائق مكلارين المركز السابع متقدما على التايلاندي الكسندر البون من تورو روسو.

واحتل بيير جاسلي من رد بول، الذي تعرضت سيارته للدوران حول نفسها عدة مرات، المركز التاسع ولم يتمكن من الوقوف لوزن السيارة في نهاية الجولة ما يعني أنه سينطلق الأحد المقبل من حارة الصيانة كإجراء عقابي.

واختتم البريطاني الصاعد لاندو نوريس من مكلارين قائمة العشرة الأوائل.

وكان هاميلتون قريبا من الاصطدام بسيارة كيفن ماجنوسن سائق هاس حيث كادت سيارة السائق الدنمركي أن تطيح بالجناح الأمامي لسيارة سائق مرسيدس عندما كان الأخير يحاول تجاوزه.

ويتصدر هاميلتون حاليا الترتيب العام للبطولة متقدما بفارق ست نقاط على بوتاس زميله في الفريق بعد انتهاء ثلاثة سباقات من البطولة المؤلفة من 21 سباقا.

وسينطلق سباق جائزة أذربيجان الكبرى على حلبة باكو يوم الأحد.

إعداد خالد الرياني للنشرة العربية- تحرير أحمد عبد اللطيف

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below