May 8, 2019 / 9:09 AM / 6 months ago

السباحة اليابانية إيكي تواصل التعافي من اللوكيميا

طوكيو (رويترز) - قالت السباحة اليابانية ريكاكو إيكي، التي كانت مرشحة للمنافسة على ميدالية في أولمبياد طوكيو قبل الإعلان عن إصابتها بسرطان الدم (اللوكيميا) في فبراير شباط، إنها تواصل بسلاسة رحلة التعافي لكنها تشعر أحيانا أن ”قلبها ينفطر“.

السباحة اليابانية ريكاكو إيكي - صورة من أرشيف رويترز

وأحرزت إيكي ستة ألقاب في دورة الألعاب الآسيوية العام الماضي وحصدت فضيتين أيضا في سباقات التتابع لتصبح أول رياضية تنال لقب (أفضل لاعب) في ألعاب آسيا.

ودفعت هذه الحصيلة الرائعة في جاكرتا إيكي لخطف الأضواء وكان من المنتظر أن تقود جيلا من سباحي اليابان في دورة الألعاب الأولمبية في بلادها.

وفي الوقت الذي أعلنت فيه عن إصابتها قالت السباحة البالغ عمرها 18 عاما إنها ”لم يكن بوسعها أن تصدق“ لكنها بدأت التركيز على العلاج رغم عدم الكشف عن أي تفاصيل.

وفي مارس آذار الماضي كتبت إيكي على تويتر ”هذه الأوقات أصعب عشرات المرات ومئات المرات وآلاف المرات عما كنت أتوقع.

”في مرات عديدة لم يكن بوسعي الأكل لثلاثة أيام أو أكثر لكني لن أستستلم“.

ووجهت إيكي يوم الأربعاء الشكر للمشجعين، عن طريق موقع تم إطلاقه حديثا، بسبب رسائل الدعم وقالت إن مرحلة العلاج تسير بشكل جيد لكنها أحيانا تمر بفترات صعبة.

وأضافت ”سأخضع للعلاج لفترة طويلة لكني أفكر فيما أريد فعله بعد انتهاء ذلك وأواصل التحلي بالإيجابية.

”حتى أكون أمنية أحيانا أشعر أن قلبي قد ينفطر لكن كل ما يقوله الناس يساعدني ويمنحني دفعة بالرغبة في مواصلة القتال وعدم الاستسلام“.

ولا يزال مدرب إيكي يتمسك بأمل مشاركتها في أولمبياد طوكيو 2020، التي تنطلق قرب نهاية يوليو تموز من العام المقبل، لكنها ستغيب عن بطولة العالم للسباحة في يوليو تموز المقبل.

إعداد أسامة خيري للنشرة العربية

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below