May 9, 2019 / 10:28 PM / 6 months ago

هازارد يسجل ركلة الترجيح الأخيرة ويقود تشيلسي لنهائي الدوري الأوروبي

لندن (رويترز) - أحرز إيدن هازارد الركلة الأخيرة ليقود تشيلسي للفوز 4-3 على أينتراخت فرانكفورت بركلات الترجيح يوم الخميس وبلوغ نهائي الدوري الأوروبي لكرة القدم ليصبح الفريق الإنجليزي الرابع الذي يصل إلى نهائي بطولة قارية هذا الموسم.

إيدن هازارد لاعب تشيلسي يحتفل بإحراز ركلة الترجيح الأخيرة في مباراة أمام أينتراخت فرانكفورت في قبل نهائي الدوري الأوروبي لكرة القدم يوم الخميس. تصوير: هانا مكاي - رويترز

وسيلعب تشيلسي ضد جاره اللندني أرسنال في النهائي في باكو يوم 29 مايو أيار.

وانتهت مباراة الإياب المثيرة بالتعادل 1-1 وهي ذاتها نتيجة الذهاب في فرانكفورت قبل أسبوع وكان من الملائم أن يكون هازارد هو من يحسم المباراة بما يمكن أن تكون تسديدته الأخيرة باستاد ستامفورد بريدج.

ومن المتوقع أن يرحل اللاعب البلجيكي بنهاية الموسم بعد سبعة أعوام في لندن إذ يرغب ريال مدريد في ضمه.

وكان كيبا أريزابالاجا حارس تشيلسي البطل الآخر للفريق بعدما أنقذ ركلتي ترجيح من مارتن هينترجر وجونسالو باسينسيا كما أهدر سيزار أزبيليكويتا قائد تشيلسي ركلة ترجيح.

وبدا تشيلسي يسيطر على المباراة بعد نصف ساعة عندما انطلق هازارد في الناحية اليسرى قبل أن يرسل تمريرة متقنة إلى روبن لوفتوس تشيك الذي هز الشباك في الدقيقة 28.

لكن بعد الاستراحة بثلاث دقائق تبادل لوكا يوفيتش تمرير الكرة مع ميات جاتشينوفيتش قبل أن يسدد في مرمى كيبا أريزابالاجا ليدرك التعادل.

وتحولت الأفضلية النفسية لصالح الفريق الضيف وضغط على تشيلسي الفائز باللقب في 2013 وهدد يوفيتش وأنتي ريبيتش وداني دا كوستا مرمى صاحب الأرض باستمرار بحثا عن الهدف الثاني الحاسم.

وعلى الجانب الآخر أهدر كل من أوليفييه جيرو وويليان والبديل دافيدي دا كوستا عدة فرص لتشيلسي في آخر 20 دقيقة من الوقت الأصلي.

* تشتيت من على خط المرمى

وفي الوقت الإضافي أبعد ديفيد لويز وزاباكوستا محاولتين من على خط المرمى من البديل سيباستيان ألير فيما أهدر روس باركلي والبديل جونزالو هيجوين، الذي شارك بدلا من جيرو، فرصتين لتشيلسي.

وهز أزبيليكويتا الشباك في الدقيقة 115 لكن الحكم ألغى الهدف بداعي وجود خطأ من اللاعب الإسباني ضد كيفن تراب حارس أينتراخت.

وتم تنفيذ ركلات الترجيح أمام مدرج جمهور الفريق الألماني وكان أزبيليكويتا أول من شعر بالضغط إذ تصدى تراب لتسديدته بسهولة.

لكن أريزابالاجا تولى زمام الأمور وأنقذ ركلة ترجيح من هينترجر بقدمه ثم أبعد ركلة باسينسيا إلى جانب الملعب.

وأبلغ أريزابالاجا شبكة بي.تي سبورت التلفزيونية ”الحظ يلعب دوره في ركلات الترجيح. اليوم فزنا وخسرنا في كأس (رابطة الأندية الإنجليزية) لكنها كرة القدم. اليوم كان جيدا ولعبنا ضد فريق صعب ونحن سعداء للغاية“.

وقل ماوريتسيو ساري مدرب تشيلسي إن لاعبيه يشعرون بالإجهاد بعد موسم طويل.

وأضاف المدرب الإيطالي ”أعتقد أننا لعبنا بشكل جيد جدا في الشوط الأول ثم تعرضنا لمشاكل بعد الاستراحة. اهتزت شباكنا في عشر دقائق من الخوف“.

وتابع ”كنا الطرف الأفضل في الجزء الأخير من المباراة لكننا كنا مجهدين في الوقت الإضافي والأمر كان صعبا“.

وبلغ ليفربول وتوتنهام هوتسبير نهائي دوري أبطال أوروبا في مواجهة إنجليزية خالصة بعد الفوز على برشلونة وأياكس أمستردام على الترتيب هذا الأسبوع.

إعداد شادي أمير للنشرة العربية

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below