June 5, 2019 / 10:10 AM / 5 months ago

بلا منافس .. إنفانتينو يستمر رئيسا للفيفا حتى 2023

باريس (رويترز) - أعيد انتخاب جياني إنفانتينو رئيسا للاتحاد الدولي لكرة القدم بالتزكية خلال انعقاد مجلس الفيفا في باريس يوم الأربعاء وقال إنه أحدث تغييرا بالمؤسسة بعد أن كانت ”مسممة وشبه إجرامية“ وأعاد إليها القيم الأصلية.

جياني إنفانتينو رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم في موسكو يوم 23 مايو أيار 2019. تصوير: إيفجينيا نوفوجينينا - رويترز

وجاء قرار إعادة الانتخاب بتصفيق من أعضاء المجلس عقب تغيير اللوائح في وقت سابق اليوم حيث لم يعد من المطلوب إجراء تصويت اذا ترشح شخص واحد للمنصب.

وسيستمر المحامي السويسري-الايطالي أربعة أعوام في المنصب لمحاولة تنفيذ مخططاته الضخمة في كرة القدم التي تعطلت في فترته الأولى.

وتولى رئاسة الفيفا في فبراير شباط 2016 خلفا لسيب بلاتر الذي ترك المنصب بعد فضيحة فساد قال إنفانتينو إن المؤسسة تخلصت منها الآن.

وقال إنفانتينو (49 عاما) أمام المجلس في خطاب طويل ”لم يعد يتحدث أحد عن أزمة الفيفا أو إعادة البناء بعد الضربة. يمكننا القول إننا غيرنا الموقف“.

وأضاف ”تحول الفيفا من مؤسسة مسممة وشبه إجرامية إلى ما ينبغي أن تكون عليه في الأساس.. منظمة تطور كرة القدم وتوازي الشفافية والنزاهة.

”الآن كل شيء منفتح وشفاف وليس من المحتمل أن يخفي الفيفا مدفوعات بسبب أي شيء غير أخلاقي. لا مجال للفساد الآن“.

وقال إنفانتينو إن الوضع المالي المثير للشكوك سابقا بات يبعث بالتفاؤل حاليا بعد زيادة حجم الميزانية من خمسة مليارات دولار إلى 6.4 مليار دولار كما ارتفعت قيمة الاحتياطي النقدي من مليار إلى 2.75 مليار دولار.

وجاء هذا رغم زيادة نسبة الإنفاق على مشروعات في 211 اتحادا وأضاف إنفانتينو أن الفيفا أنفق 1.1 مليار دولار في الفترة من 2015 إلى 2018 وستزيد النسبة إلى 1.75 مليار دولار بين عامي 2019 و2022.

وسلط الضوء على التطور في 11 مجالا تشمل القدرة المالية وكرة القدم النسائية ومكافحة العنصرية واعتبر تطبيق نظام حكم الفيديو المساعد أبرز انجازاته.

وواصل ”إنها أكبر قصة نجاح. أصبح (حكم الفيديو) جزءا متكاملا مع كرة القدم خلال عام واحد دون أن يغير اللعبة بل ساعد في توفير النزاهة والعدالة..ليس مثاليا لكنه يقترب من المثالية“.

وانتهز الفرصة للترويج للنظام الجديد لبطولة كأس العالم للأندية المؤلفة من 24 فريقا والتي تنطلق في غضون عامين رغم تهديد أندية من الصفوة في أوروبا بمقاطعتها بسبب مخاوف من تكدس المباريات.

وقال ”نعرف أن الأندية هي القلب النابض للعبة لأنها تدرب اللاعبين ونحن يجب أن نوفر للأندية فرصا للتوهج عالميا والتحدي في كأس عالم“.

إعداد أحمد مصطفى للنشرة العربية

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below