June 11, 2019 / 4:04 AM / 5 months ago

وريورز يخسر دورانت لكنه يخرج من المأزق بالفوز على رابتورز

تورونتو (رويترز) - فرّط تورونتو رابتورز في تقدمه بفارق ست نقاط وكذلك في أول فرصة لحسم لقبه الأول في دوري كرة السلة الأمريكي للمحترفين بعدما تجاوز جولدن ستيت وريورز فقدان لاعب فريق كل النجوم كيفن دورانت ليفوز 106-105 يوم الاثنين.

نورمان باول لاعب تورونتو رابتورز أثناء المباراة الخامسة أمام جولدن ستيت وريورز في دوري كرة السلة الأمريكي للمحترفين يوم الاثنين. صورة لرويترز من يو.إس.إيه.توداي سبورتس.

وتقدم وريورز، الذي يسعى لإحراز اللقب للمرة الثالثة على التوالي، في أغلب فترات المباراة التي أقيمت في تورونتو وحسم انتصاره بفضل 20 رمية ثلاثية وأداء دفاعي صلب ليقلص الفارق مع رابتورز إلى 3-2 في السلسلة التي تحسم على أساس الأفضل في سبع مباريات بالدور النهائي.

وتقام المباراة السادسة يوم الخميس في أوكلاند وسينال رابتورز فرصة جديدة لإحراز لقبه الأول.

وتلقى وريورز، البطل في الموسمين الماضيين، دفعة في البداية بعودة دورانت، الذي بدأ في التشكيلة الأساسية عقب غيابه لأكثر من شهر بسبب شد في عضلات ربلة الساق.

وسجل دورانت ثلاث تصويبات ثلاثية وأحرز 11 نقطة بصفة عامة لكن بدا أنه أصيب مرة أخرى خلال الربع الثاني.

وعاد إلى غرفة الملابس بمساعدة ستيفن كوري وأندريه إيجودالا والطاقم الطبي للفريق، وشوهد لاحقا وهو يغادر الملعب باستخدام عكازين.

وقال كوري الذي تصدر قائمة المسجلين برصيد 31 نقطة ”كل الدعوات من أجل كيفن دورانت. أعطانا كل ما في وسعه ونأمل أن يتعافى سريعا... لقد ضحى بجسده ويساورني شعور سيئ حياله“.

وأضاف ”أشعر بالكثير من العواطف الآن. إنه شيء جنوني“.

وأعلن وريورز في وقت لاحق أن دورانت أصيب في وتر العرقوب وسيخضع لفحص بالأشعة يوم الثلاثاء.

وأبلغ ستيف كير مدرب وريورز الصحفيين ”لقد قلت للاعبين إني لا أعرف ما ينبغي قوله لأني أشعر بفخر كبير بهم من جانب، في ظل الروح الرائعة والإصرار، لكن على الجانب الآخر نشعر بحزن شديد بسبب كيفن.

”لذا تنتابنا مشاعر متباينة جميعا في الوقت الحالي. حققنا فوزا مذهلا وتعرضنا لخسارة قاسية في الوقت ذاته“.

وبعد المباراة لجأ دورانت إلى إنستجرام للإشادة بزملائه.

وكتب عملاق وريورز ”أشعر بألم نفسي شديد في الوقت الحالي ولا أستطيع أن أكذب في ذلك لكن متابعة أشقائي يحققون هذا الفوز منحني دفعة وكأنه منحني حياة جديدة“.

وخرج كيفون لوني لاعب وريورز من المباراة أيضا بعدما تفاقمت إصابة في الصدر تعرض لها خلال المباراة الثانية في هذه السلسلة.

وبعد تأخره في أغلب فترات المباراة، انتزع رابتورز التقدم في الربع الأخير ووضعه كواي ليونارد على مشارف تحقيق لقبه الأول.

وتقدم رابتورز بفارق ست نقاط قبل دقيقتين ونصف على النهاية لكن وريورز أنهى اللقاء مسجلا تسع نقاط، مقابل اثنتين لمنافسه صاحب الأرض، بما في ذلك ثلاث رميات ثلاثية عن طريق كوري وكلاي طومسون.

ورغم ذلك كاد رابتورز أن ينتزع الفوز لكن لاعبه كايل لوري أخفق في تسجيل رمية ثلاثية في الثانية الأخيرة.

وهذا الفوز يعني أن وريورز سيخوض مباراة إضافية أخيرة في ملعب أوراكل قبل الانتقال إلى ملعبه الجديد في سان فرانسيسكو الموسم المقبل.

اعداد أسامة خيري للنشرة العربية

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below